رئيس التحرير
محمود المملوك

الرعاية الصحية تعلن استلام 22 منشأة ضمن منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد بالإسماعيلية

الرعاية الصحية
الرعاية الصحية

أعلن الدكتور أحمد السبكي، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، مساعد وزير الصحة والسكان، المشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل، استلام 22 منشأة صحية من الأصول العلاجية، المقرر عملها ضمن منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد بمحافظة الإسماعيلية، وذلك في ضوء تنفيذ قرار مجلس الوزراء رقم 362 لسنة 2021، والخاص بالموافقة على نقل بعض الأصول العلاجية وعددها 25 منشأة من الجهات المختلفة لوزارة الصحة والسكان إلى الهيئة العامة للرعاية الصحية لتحل محلها بكل ما لها وما عليها.

جاء ذلك خلال انعقاد الاجتماع الشهري لمجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، اليوم الخميس، برئاسة الدكتور أحمد السبكي، لعرض ومناقشة آخر مستجدات الأعمال المتعلقة بالأمور التنظيمية والفنية والمالية والإدارية للهيئة، وكذلك عرض الخطة التنفيذية لتشغيل فرع الهيئة والمنشآت الصحية التابعة لها بمحافظة الإسماعيلية، وذلك بحضور الدكتور هاني راشد، نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة، والدكتور أمير التلواني، المدير التنفيذي للهيئة، وأعضاء مجلس إدارة الهيئة.

وأضاف الدكتور أحمد السبكي أن محافظة الإسماعيلية أولى محافظات المرحلة الأولى لتطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد تكسر حاجز المليون في تسجيل المواطنين بالمنظومة الجديدة، وتخطت نسبة التسجيل 83% من أبناء المحافظة، كما أنه تم إجراء الفحص الطبي الشامل لـ98.164 ألف منتفع في إطار توفير الرعاية الطبية والتغطية الصحية الشاملة لهم ،وفقًا لقانون التأمين الصحي الشامل الجديد.

وأعلن السبكي، خلال اجتماع مجلس الإدارة، موافقة الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، على تطوير مبنى مديرية الشئون الصحية بالإسماعيلية، وتخصيص جزء من المبنى لمقر فرع هيئة الرعاية الصحية بالإسماعيلية، موجهًا الشكر إلى وزيرة الصحة والسكان على المجهودات المبذولة والمتواصلة لتوفير الرعاية الصحية المتكاملة والتغطية الصحية الشاملة بأعلى جودة عالمية لـ100 مليون مصري.

وأشار السبكي إلى استحسان الرئيس عبد الفتاح السيسي لما تم إحرازه من تقدم ونجاح في ملف توفير الهيئة العامة للرعاية الصحية الرعاية والخدمات الصحية المتكاملة لمنتفعي التأمين الصحي الشامل الجديد بأعلى معايير الجودة العالمية، إضافة إلى سعيها في تعدد مواردها الذاتية وتعظيم إيرادات الهيئة وتحقيق فائض نقدي مع التزامها الكامل بتوفير الرعاية الصحية للمواطنين على أعلى مستوى، خاصة مجهوداتها في توفير الرعاية الصحية الآمنة والعلاج للمصابين بفيروس كورونا في المستشفيات المخصصة منها للعزل، والذي تم خلال اجتماع الرئيس عبدالفتاح السيسي يوم الأحد الماضي 25 أبريل 2021، مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، وعدد من القيادات التنفيذية بالدولة، وقيادات مشروع التأمين الصحي الشامل الجديد، لعرض أخر تطورات العمل نحو إنشاء منظومة صحية تقدم العلاج المتطور على أفضل مستوى لجميع أفراد الشعب المصري خاصة الفئات الأكثر احتياجًا، ووجه السبكي كل الشكر والتحية والتقدير للرئيس عبدالفتاح السيسي لما أولاه من اهتمام غير مسبوق في العصر الحديث للارتقاء بالمنظومة الصحية في مصر.

كما استعرض المجلس، اليوم، الخطة التنفيذية لتشغيل فرع الهيئة بمحافظة الإسماعيلية، والتي شملت التحول المؤسسي للمنشآت، وتوافر البنية التحتية والإمداد التجهيزات لتشغيل المنشآت بأعلى معايير الجودة العالمية، والميكنة والتحول الرقمي للخدمات، وكذلك تأهيل المنشآت للتسجيل والاعتماد لدى الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، إضافة إلى تدريب ورفع كفاءة القوى البشرية بما يضمن توفير أفضل الخدمات الرعاية الصحية لمنتفعي التأمين الصحي الشامل الجديد. 

واستعرض المجلس أيضًا بطاقات الوصف الوظيفي للوظائف القيادية والإشرافية الخاصة بالهيئة العامة للرعاية الصحية، وناقش مقترح التعديلات على لائحة التعاقدات، بالإضافة إلى أنه تم عرض الإصدار الثاني من دليل السياسات والإجراءات الخاص بإدارة الموارد البشرية، والذي تعد ضمن أدلة العمل الموحدة الخاص بكافة إدارات الهيئة، والتي سيتم توثيقها وطباعتها ونشرها للاستفادة منها في جميع جهات تقديم الرعاية الصحية بمصر.

وفي ختام أعمال مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، اليوم، ناقش المجلس مقترح توقيع بروتوكول تعاون مع إحدى الشركات المتطورة في مجال السياحة العلاجية وتطوير المراكز الطبية والمستشفيات وتسويق خدمات الرعاية الصحية في مختلف المجالات، وذلك بهدف زيادة خدمات الهيئة وتعدد مواردها الذاتية للهيئة وتعظيم إيراداتها، بما يسهم في الاستمرار بتطوير الخدمات الصحية المقدمة بمنشآت الهيئة والارتقاء بها بما يضمن تحسين المنظومة الصحية في مصر.