رئيس التحرير
محمود المملوك

نظرًا لظروف جائحة كورونا.. حضور محدود بصلوات الجمعة العظيمة

صلوات الجمعة العظيمة
صلوات الجمعة العظيمة

يترأس قداسة البابا تواضروس الثانى الآن صلوات الجمعة العظيمة بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، وذلك بحضور محدود، نظرًا لظروف جائحة فيروس كورونا وحرصًا على جميع الشعب، وعدم التجمعات.

واعتذرت الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، عن أي استقبالات سواءً يوم العيد أو قبله، نظرًا لظروف الجائحة ومراعاةً لكل الإجراءات الاحترازية الواجبة، وعدم التجمعات، قائلة: “مقدرين مشاعر وتهنئة ومحبة الجميع، مصلين أن يرفع الله عنا جميعًا هذا الوباء وأن يرحم عبيده في كل مكان ويشفي المصابين، ويعزي أسر الراحلين، وأن يعطي القوة والقدرة لكل المسؤولين وخاصة الأطباء والتمريض والفنيين الصحيين، في هذه المواجهة والتحدي الكبير”.

وفي وقت سابق، أقيمت صلوات لقان خميس العهد، التي أداها قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية في دير الشهيد مارمينا بمريوط، بمشاركة الأنبا كيرلس أفا مينا أسقف ورئيس الدير، ونيافة الأنبا أكليمندس الأسقف العام لكنائس قطاع ألماظة ومدينة الأمل وشرق مدينة نصر، ومجمع رهبان الدير.