رئيس التحرير
محمود المملوك

من قلب الحطابة.. علي جون أقدم بائع تمر في باب الوزير

علي جون
علي جون

هناك بعض الأشخاص الذين يعدون أعلامًا من أعلام المنطقة التي يعيشون بها، حيث تستطيع أن ترى تفاصيل الحي وهي محفورة على تشققات وجوههم، ومن أعلام منطقة الحطابة هو الجد علي جون، وهو يعد أقدم بائع تمر وعرقسوس في منطقة باب الوزير.

قال علي جون 88 عامً أنه يقف ويبيع التمر والعرقسوس منذ عام 1970 أي أكثر من 50 عامًا، تلك المهنة المنبعث منها أجواء البهجة والسرور في شهر رمضان الكريم، هي التي ساعدته في تربية أبنائه ولم يسبق له التفكير في تغييرها، حيث يشعر بسعادة عارمة عند الوقوف على "نصبته"، ويبيع المشروبات لمختلف الزبائن التي تأتي له خصيصًا من أبعد مناطق.

وأضاف جون لـ"القاهرة 24"، أنه يقوم من الساعة التاسعة صباح كل يوم لتحضير مشروب التمر والعرقسوس، بداية من التخمير إلى مرحلة التصفية والتعبئة، وبعدها يقوم برصّ المشروبات في الشارع ولا يذهب إلى بيته إلا بعد بيعها تمامًا.

وأوضح أن ما يميزه عن باقي البائعين هو ابتعاده تمامًا عن المنتجات البودرة، بل يأتي بالزرع الأصلي ويستخلص منه المشروب دون اللجوء لأشياء دخيلة.

وأكد أن زوجته فقط هي من تقوم بمساعدته في تحضير التمر والعرقسوس، بينما أولاده فيقومون بأشغال أخرى لا تتعلق بنفس مهنته.

وأخيرًا أعرب جون عن سعادته الكبيرة حينما يقف ليبيع المشروبات لمختلف الأفراد الذين يأتون إليه بشكل خاص، حبًا له ولمشروباته التي يظهر عليها تشققات وجهه، مضيفًا "هافضل لآخر نفس ببيع تمر وعرقسوس".