رئيس التحرير
محمود المملوك

يساعد مرضى كورونا.. طلاب "هندسة المنصورة" يصممون أول جهاز غسيل كلوي محمول

طلاب الهندسة بالمنصورة
طلاب الهندسة بالمنصورة

قام فريق "HemoPure" من طلاب برنامج الهندسة الطبية والحيوية بجامعة المنصورة، بتنفيذ وتصميم أول جهاز غسيل كلوي محمول (Portable Hemodialysis machine) كمشروع تخرج.
 ورغم كل الظروف الحالية من الجائحة، فإن الفريق نجح فى التنفيذ تحت إشراف الدكتور صبري سرايا ومهندس أحمد رضوان. 

ويعد المشروع من أوائل النسخ المحمولة في مصر والذي يهدف لمساعدة كل مرضى الغسيل الكلوي أو المرضي المصابين بكورونا بمستشفيات العزل، أو المرضي ذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن الذين يعانون من الفشل الكلوي، حيث يتميز بسهولة الاستخدام ومهيأ للاستخدام المنزلي وكذلك خلال ساعات الراحة.

ويتميز الجهاز بوجود دائرة تعقيم تقوم بتعقيم الجهاز كليا قبل التشغيل، وكذلك نظام أمان ونظام تنبيه لحماية المرضي أثناء الاستخدام، كما يمتاز بأنه صالح للاستخدام الشخصي الفردي أو الجماعي مع مراعاة عدم انتقال أي عدوي من مريض لآخر.

وسيوفر الجهاز كل جلسات الغسيل الكلوي في المنزل بما يضمن راحة المرضي ذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن وتوفير المجهود والوقت، وكذلك الكثير من المال، ويتوافر الجهاز بنسخته الحالية بسعر يتراوح بين 20 و30 ألف جنيه فقط، وهي بذلك أقل بكثير من متوسط التكلفة الكلية لمريض الغسيل سنوياً والتي وصلت إلى 57 ألف جنيه بالإضافة لسعر الجهاز البالغ 250 ألف جنيه.

ويقوم الفريق حالياً بالعمل على الجهاز لتحويله لشركة ناشئة وجلب فرص الاستثمار ودخول الجهاز في مرحلة الإنتاج الكمي.

عاجل