رئيس التحرير
محمود المملوك

"كورونا هدية ربنا ليا".. أمين دير القديسين بالأقصر يعلن إصابته بالفيروس

أمين دير القديسين
أمين دير القديسين

أعلن القمص صرابامون الشايب، أمين دير القديسين الطود بالأقصر، إصابته بفيروس كورونا بعد ظهور عدة أعراض عليه.

وأوضح أمين الدير أن الأعراض بدأت في الظهور بارتفاع شديد في درجة الحرارة وآلام بالعظام، إلى جانب عدم انتظام فى معدل الأكسجين، مشيرًا إلى معاناته منذ ثلاثة أيام من دور كورونا عنيف.

وأضاف أمين الدير عبر حسابه على “فيس بوك”: "أثق أن هذه هدية الرب لي في أسبوع الآلام وأيضأ وأنا في السبعين من العمر لأنه يحبني، وأثق أيضاً أنني سأعبر هذه الأزمة بسلام، مضيفًا: الكورونا لا هي عار ولا خطية، ولا هي بسبب خطايانا وغضب الله علينا، وهذا هو الذي يجعلني أفتخر بأنني مُصاب بالكورونا، متسائلًا: وهؤلاء الذين يُعايروننا ماذا سوف يقولوا إذا أُصيبوا بالوباء هل سيقبلون  فكرة الغضب الإلهي وما هو رأيهم في كل الأتقياء الذين حصدهم الوباء في العالم كله؟.

وتابع: “الاكتشافات العلمية التي اكتشفها العلم بخصوص كورونا منذ ظهوره، وحتى الآن قبلا كانت تحتاج وقتا طويلا جدًا، أليس هذا من محبة الله للإنسان، في أقل من عام يصل اللقاح إلى الفقراء في ريف مصر، أعذروا الإنسان البسيط عندما يُخفي الكورونا لشعوره بالعار ثم ينقل العدوى للناس”.

واختتم أمين دير القديسين: "كورونا هدية ربنا ليا، واعتذر من الرد على التليفون في الأيام القادمة وصلواتكم ودعواتكم حتى تعبر الأزمة ونصل بأذن الرب إلى التعافي الكامل".

عاجل