رئيس التحرير
محمود المملوك

الخارجية السودانية: قدمنا جميع التنازلات للوصول لحل في مفاوضات سد النهضة

وزير الخارجية السودانية
وزير الخارجية السودانية

قالت الدكتور مريم الصادق المهدي، وزيرة الخارجية السودانية، إن السودان حريصة على دعم مسار التوصل إلى اتفاق قانوني مُلزم حول ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي بما يحقق مصالح الدول الثلاث قبل الشروع في عملية الملء الثاني.

وأضافت خلال لقائها بوزير الخارجية الأوغندي سام كوتيسا، أن السودان تدعم الآلية التفاوضية بقيادة الاتحاد الإفريقي ومنح دور أساسي للخبراء وللمراقبين بهدف الوصول إلى اتفاق ملزم، وأن السودان قدم جميع التنازلات في سبيل إيجاد حل يخاطب مصالح الدول الثلاث في سد النهضة.

وأوضحت وزيرة الخارجية السودانية، وفقًا لوكالة الأنباء السودانية، أن الجانب الاثيوبي يعمل على شراء الوقت بتعنته في المفاوضات وفرض سياسة الأمر الواقع.

كما بحث الوزيرين عددًا من الموضوعات على رأسها ملف مياه النيل وتطورات مفاوضات سد النهضة والحدود بين السودان وأثيوبيا ودور الايقاد في استقرار المنطقة وبناء السلام.

ومن ناحيته أعرب سام كوتيسا، وزير خارجية أوغندا، عن أمله بأن يتوصل السودان واثيوبيا إلى حل مشكلتي سد النهضة والحدود بوسائل سلمية تراعي المصالح المشتركة وتخاطب المخاوف الحقيقية، وان بلاده ستدعم الاتجاه إلى حل تفاوضي ودي.

وأشار إلى أن الحل المتفاوض عليه يجب أن يصب في مصلحة الأطراف الثلاثة دون أن تسبب ضررا لأي طرف، وأكد استعداد أوغندا مساعدة كافة الأطراف لإيجاد حل يكسب فيه الجميع.