رئيس التحرير
محمود المملوك

كيف تؤثر وضعية نوم طفلك على صحته؟

نوم طفلك
نوم طفلك

من المحتمل أن يكون وضع طفلك في هذه الوضعية على النوم خطيرًا أثناء وضع الرضيع في النوم، على الرغم من توخي الحذر، لذا ضعه على ظهره، مع التأكد من أنه مرتاح بما يكفي للحصول على راحة بالعين، حتى لا يتعلم طفلك الصغير أن يتدحرج على جانبه، بمجرد أن يبدؤوا في أخذ دورهم بعد 4-5 أشهر من ولادتهم، ستجدهم غالبًا مستلقين على بطنه، لذا اعرف السبب حسب ما ذكر موقع "تايمز أوف إنديا".

لماذا يعتبرخطورة الاستلقاء على البطن خطرا على الرضع؟
"الظهر هو الأفضل".. هذه هي القاعدة الأساسية لجعل طفلك ينام ليلاً وضمان سلامته، حيث كشفت العديد من الدراسات التي أجريت لفهم أفضل وضعية الكذب للأطفال أن استلقاء طفلك على بطنه يزيد في الواقع من خطر الإصابة بمتلازمة موت الرضع المفاجئ (SIDS)، وهي حالة قاتلة غير مبررة ووفيات الرضع المرتبطة بالنوم مثل الاختناق.

كيف يساعد النوم على الظهر؟
وفقًا لتوصيات الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال، فإن جعل الأطفال ينامون على ظهورهم هو الأفضل لهم في عامهم الأول، حيث يساعد الاستلقاء على الظهر في تحسين تدفق الهواء في الجسم.، كما يخشى معظم الآباء الذين يكذبون طفلهم الصغير على ظهورهم من أن هذه الوضعية قد تزيد من خطر الاختناق.

وفقًا للخبراء، لا ينبغي على الآباء القلق حيال ذلك لأن تشريح مجرى الهواء للأطفال الرضع وردود الفعل المنعكس يمنع حدوث ذلك، وإذا كان هذا هو وقت القيلولة أو النوم لساعات طويلة في الليل، فيجب أن تكون متسقًا مع وضع النوم للطفل.

متى يكون من الآمن الاستلقاء على بطنهم؟ 
وفقًا لبعض الخبراء، يجب أن تستمر في جعل طفلك ينام على ظهره حتى عيد ميلاده الأول، في حالة استدارتها إلى البطن أثناء النوم، يجب عليك لفها على ظهورها.
بعد بلوغ السنة الأولى من العمر، يستطيع الأطفال عمومًا الجلوس بمفردهم دون دعم مما يعني أن نظام رأسهم وجذعهم قد تعزز ويمكنهم التحكم بهم بسهولة، لذا إذا شعروا بالاختناق، فيمكنهم التراجع بسهولة في وضع مريح.