رئيس التحرير
محمود المملوك

تعرف على أضرار التمر

التمر
التمر

قد تتعجب حين تسمع أن هناك أضرارا للتمر، حيث إن التمر يتميز بعديد من الفوائد الصحية التي تطول الجسم، نظرًا لغناه بالكربوهيدرات والألياف الطبيعية، بالإضافة إلى الفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم، ولكن عند الإفراط في تناول التمر تكون أضراره أكثر من فوائده، ويمكن أن يؤدي بصحة الإنسان.

أضرار تناول التمر

زيادة الوزن
يحتوي التمر على نسب عالية من السعرات الحرارية، حيث يمكن لحصتين منه أن تحتوي على ما يعادل 140 سعرة حرارية، التي تعد نسبة كبيرة وعالية ويترتب عليها حدوث زيادة في الوزن، لذا ينصح بالاعتدال في تناول حبات التمر؛ حتى لا يؤدي إلى زيادة في الوزن.

مشاكل هضمية
يتميز التمر بوجود نسبة لا بأس بها من الألياف، التي تعمل على سد الشهية والشبع لفترة أطول، ولكن تكون المشكلة هنا بأن معظم الناس لا يقومون بتناول الكميات المحددة من الألياف خلال اليوم، وبالتالي عند تناول التمر  بكميات وافرة يسبب صدمة للجسم في حال لم يكن معتاد على هذه النسبة من الألياف مما يسبب مشاكل هضمية مثل انتفاخ البطن، الغازات، المغص، الإمساك.

عدم تحمل الفركتوز
يعتبر الفركتوز سكر طبيعي، يوجد غالبًا في الفاكهة، وأحيانًا قد يوجد في بعض الخضروات، ويحتوي التمر نسبة جيدة من الفركتوز، ولكن هناك بعض الأشخاص التي تعاني من حالة تسمى عدم تحمل الفركتوز، تتمثل هذه الحالة بعدم قدرة الجسم على تكسير سكر الفركتوز.

ويتفاعل الفركتوز مع البكتيريا الموجودة في الأمعاء في حال عدم تكسيره؛ ما يؤدي إلى مشاكل كانتفاخ وغازات البطن.


زيادة خطر الإصابة بالسكري
تلك الضرر أحد أهم أضرار التمر، لأن التمر يعد من الأطعمة السكرية، حيث يؤدي تناوله بكثرة وعدم السيطرة على كمياته خلال اليوم يؤدي إلى الإصابة بالسكري.

فرط البوتاسيوم في الدم
تتراوح نسبة البوتاسيوم الطبيعية بالجسم ما بين 3.6 إلى 5.2 ملليلتر، و في حال زيادة هذه النسبة عن 7 ملليلتر يحدث ما يسمى بفرط البوتاسيوم في الدم.

والتمر يحتوي على كميات عالية من البوتاسيوم لذا يجب عدم الإفراط في تناوله، كما يجب الامتناع عن تناوله في حال كانت نسب البوتاسيوم عالية في الجسم لتجنب التعرض لأضرار التمر.