رئيس التحرير
محمود المملوك

إدوارد يتعرض للمساءلة في الحلقة الخامسة من "كوفيد 25" بعد وفاة والدته

إدوارد
إدوارد

شهدت أحداث مسلسل “كوفيد 25” ليوسف الشريف وإدوارد، تطورات كثيرة في حلقة اليوم، خاصة بعد تفشي الفيروس الجديد “كوفيد 25” الذي أثبت الطبيب ياسين المصري (يوسف الشريف)، أنه موجود بالفعل.

ونعرض لكم في السطور التالية ملخص الحلقة الخامسة من المسلسل:

تغير تفكير إدوارد:

بدأ تفكير الفنان إدوارد الذي كان لا يؤمن بالفيروس، والسبب في ذلك أن والدته أُصيبت به، ولكنه قرر ألا ينقلها للعزل الصحي كي لا تسوء حالتها أكثر وأصر على تواجدها في المنزل، ولكنه عزم على إيجاد علاج لهذا الفيروس بأي طريقة.

استمر ياسين المصري في الظهور بفيديوهات عبر السوشيال ميديا، للتحدث عن الفيروس المستجد، وتقدم ببلاغ ضد شركة الدواء، متهمًا إياهم أنهم السبب في انتشار هذا الفيروس.

يوسف الشريف

يوسف الشريف يبحث عن علاج:

وصل يوسف الشريف وأحمد صلاح حسني، لمستشفى العزل وأراد صلاح حسني أن ينتحر ولكنه تراجع في اللحظة الأخيرة، فيما بدأ يوسف الشريف رحلة جديدة في البحث عن علاج لهذا الفيروس اللعين الذي يتفشى بين الجميع في المجتمع المصري.

وفاة والدة إدوارد:

الفنان إدوارد  بدأ في إجراء التجارب على إحدى المصابات بالفيروس الجديد، ولكن تجاربه باءت بالفشل وتوفيت المريضة، وفي الوقت ذاته توفيت والدة إدوارد بسبب مضاعفات الفيروس الجديد، وتعرض إدوارد للمساءلة في المستشفى بسبب موت المريضة.

عاجل