رئيس التحرير
محمود المملوك

الخارجية الأردنية تدين الانتهاكات في المسجد الأقصى وتقدم مذكرة احتجاج رسمية ضد الاحتلال

القدس
القدس

أدانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الأردنية اليوم الاثنين، الانتهاكات الإسرائيلية التي تحدث في المسجد الأقصى المبارك، والسماح بإدخال قوات الاحتلال الإسرائيلي إلى المسجد في أول أيام العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك.

 وعبر الناطق الرسمي باسم الوزارة السفير ضيف الله الفايز، من خلال بيان عن إدانته للتصرفات الإسرائيلية بحق المسجد، مؤكدًا أن ذلك يعد انتهاكًا صارخًا للوضع القائم التاريخي والقانوني، ولالتزامات إسرائيل القائمة بالاحتلال في القدس الشرقية، ولحرمة المسجد وقدسيته.

وأكد أن المسجد الأقصى المبارك، هو مكان عبادة خالص للمسلمين، وأن إدارة أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك الأردنية هي الجهة صاحبة الاختصاص الوحيد والحصري بإدارة جميع شؤون الحرم، وتنظيم الدخول إليه وذلك بموجب القانون الدولي والوضع القائم التاريخي والقانوني، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الأردنية.

ويقول الفايز إن الوزارة قامت بتوجيه مذكرة احتجاج رسمية وطالبتها فيها بالكف عن الانتهاكات والاستفزازات بشأن الشعب الفلسطيني، كما طالبتها باحترام الوضع القائم التاريخي والقانوني، واحترام سلطة وصلاحيات إدارة أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك.

عاجل