رئيس التحرير
محمود المملوك

"الصحة" تكشف الاختلافات بين أعراض كورونا الموجة الثالثة عن الأولى والثانية

مصاب بـ فيروس كورونا-أرشيفية
مصاب بـ فيروس كورونا-أرشيفية

تصدرت أعراض الموجة الثالثة من فيروس كورونا محركات البحث حول العالم، خاصة بعد حالة الخوف التي تزايدت من انتشار السلالة الأخيرة المتحورة في الهند، وذلك بعد بتسجيل معدل إصابات أكثر من 300 ألف إصابة لليوم الثاني عشر على التوالي. 

وقال الدكتور محمد عبدالفتاح، وكيل وزارة الصحة للشؤون الوقائية، إن مصر تشهد زيادة في أعداد الإصابات بفيروس كورونا في الفترة الأخيرة، مستنكرًا تهاون المواطنين في الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية.​

وعن اختلاف أعراض الموجة الثالثة لكورونا، أشار "عبد الفتاح" إلى أن أعراض الموجة الثالثة متشابهة مع الموجتين الأولى والثانية، فالأعراض التنفسية هي الأبرز ثم الجهاز الهضمي وأيضًا تعاني من طفح جلدي، وهي مشابهة لأعراض الموجتين السابقتين.

أبرز أعراض الموجة الثالثة 

"هناك تغير في أعراض الإصابة بفيروس كورونا خلال الموجة الثالثة، موضحة أن أول علامة للإصابة خلال الموجتين السابقتين كانت ارتفاع الحرارة،  حسب الدكتورة وجيدة أنور عضو اللجنة العليا للفيروسات.

وأوضحت "أنور"، خلال اتصال هاتفي ببرنامج "اليوم" المذاع عبر شاشة "إكسترا نيوز"، أن ارتفاع الحرارة لم يعد مؤشر بذاته فقط للإصابة بالفيروس، وهو ما يفسر إصابة عدد من الأشخاص بفيروس كورونا رغم أن حرارتهم لم تكن مرتفعة، متابعة أن احمرار العين من أعراض الإصابة بالعدوى في الموجة الثالثة، وأيضًا تأثر حاسة السمع ووجود ألم في الحلق، وهمدان في الجسم.

إحمرار العين من أعراض كورونا

الموجة الثالثة مثل الوحش المتضخم

وصف الدكتور محمد النادي، عضو اللجنة العلمية لمكافحة كورونا، أن الموجة الثالثة من فيروس كورونا أصبحت مثل الوحش المتضخم الذي يأكل كل من حوله،متابعًا أن لموجة الثالثة بهذه الصورة أعتى وأشد ضراوة من الموجة الثانية وصورة المرض تتغير، وتتمثل الأعراض في الصداع الشديد، أو تكسير في الجسم أو فقدان الشم والتذوق واحمرار العين وحكة الأنف وطفح جلدي على أجزاء الجسم كلها صور لم نكن نراها بهذه الغزارة أو الدرجة من العنف وأصبح مقدار المرضى الذين يحتاجوا للرعاية عدد كبير.

سريع العدوى والانتشار

وأضاف "النادي" في تصريحات صحفية، أن التحور في فيروس كورونا جعله سريع الانتشار وشديد العدوى، وسلالة كورونا الموجودة في مصر خلال شهر ديسمبر ويناير الماضي كانت موجودة في جنوب أفريقيا وإنجلترا والبرازيل.

أحد أعراض الإصابة بـ فيروس كورونا

ودفع ارتفاع عدد الإصابات بالموجة الثالثة من كورونا لمنع السفر في عدد من الدول  بدون تلقي اللقاح، حيث منعت الحكومة الكويتية سفر مواطنيها ومرافقيهم خارج البلاد دون تلقيهم لقاح كورونا، كما أعلنت الصحة الكويتية عن تمديد فترة إعطاء الجرعة الثانية من لقاح فايزر، وذلك للتنافس العالمي للحصول على كميات كبيرة من اللقاحات.