رئيس التحرير
محمود المملوك

شباب الشيخ عتمان بقنا يتحدون كورونا بحفل إفطار جماعي

حفل إفطار جماعي في
حفل إفطار جماعي في قنا

رغم الإجراءات الاحترازية التي تتخذها الدولة لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد، ومن بينها منع التجمعات، إلا أن عدد من شباب قرية الشيخ عتمان بمركز قوص، جنوبي محافظة قنا، ضربوا بهذه الإجراءات عرض الحائط، بتنظيم إفطار جماعي شارك فيه العشرات من أهالي القرية.

وأظهرت الصور التي تداولها مستخدمو موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" عدم التزام منظمو الإفطار بالإجراءات الاحترازية التي حددتها الدولة وعدم اتباعهم قواعد التباعد الاجتماعي، ما يهدد بتفشي فيروس كورونا المستجد.


وقال منظمو الإفطار الجماعي، إن الهدف منه هو الشعور بأجواء شهر رمضان الكريم، والإفطار الجماعي عادة هم يحرصون على القيام بها، مردفا: "إحنا سيبنها على الله، وواخدين كل احتياطتنا ومواد التعقيم اللازمة".

وأثارت الصور غضب وسخرية مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب تجاهل أصحابها الإجراءات الاحترازية لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، وعدم الاكتراث بإمكانية نقل العدوى.

وفي وقت سابق، وجه اللواء أشرف الداودي، محافظ قنا، رؤساء المراكز والمدن، بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية بالمحافظة، لتطبيق الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا.

وشدد المحافظ على تطبيق الغرامات الفورية على غير الملتزمين بتطبيق الإجراءات الاحترازية وعدم الالتزام بارتداء الكمامات الطبية مع تحصيل غرامة فورية قيمتها 50 جنيها وفي حال الامتناع عن السداد يتم تحويل المخالف للنيابة المختصة لاتخاذ ما يلزم بشأنه.

وأكد محافظ قنا، على حظر دخول أي مواطن أو موظف عام لأي وحدة من الوحدات المحلية على اختلاف مستوياتها أو مديرية من مديريات الخدمات والإدارات والمقرات التابعة لها وغيرها من المصالح الحكومية بنطاق المحافظة دون ارتداء الكمامة ضمن الإجراءات الاحترازية والوقائية التي تتخذها المحافظة للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

ودعا الداودي المواطنين بالاستمرار في ارتداء الكمامات والالتزام بالإجراءات الاحترازية والوقائية من فيروس كورونا والحرص على التباعد الاجتماعي والابتعاد عن أماكن الزحام، مؤكدا ثقته في وعي وتفهم المواطنين بأن الإجراءات التي تتخذها الدولة تهدف للحفاظ عليهم.