رئيس التحرير
محمود المملوك

بعد 20 يوما في العزل.. وفاة مساعد مدير أمن الغربية الأسبق إثر إصابته بفيروس كورونا

اللواء حسين شاهين
اللواء حسين شاهين - مساعد مدير أمن الغربية الاسبق

توفى اللواء حسين شاهين أمين حزب مصر الحديثة بالغربية، ومساعد مدير أمن الغربية الأسبق، إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد وجاري تغسيل وتكفين الجثمان طبقا للإجراءات الاحترازية ودفنة بمقابر العائلة بطنطا.

كان الفقيد الراحل ظهرت عليه أعراض الإصابة بفيروس كورونا المستجد مؤخرا، وأجريت له عدة تحاليل وفحوصات طبية وتم أخذ عينية طبية منه وجاءت جاءت النتيجة إيجابية وتأكدت الإصابة بفيروس كورونا ووجه بضرورة خضوعه للعزل وجرى عزله داخل أحدى أقسام العزل الصحي وتدهورت حالته الصحية، إلى أن وافته المنية مساء أمس الاثنين، بعد مكوثة 20 يوما داخل العزل الصحى.

ومن المقرر تشييع الجثمان ظهر اليوم الثلاثاء عقب صلاة الظهر بمسجد منسي بمنطقة سيجر بدائرة أول طنطا.

 

 

وعلى صعيد أخر، كان المئات من أهالي قرية شبرا قاص التابعة لمركز السنطة بمحافظة الغربية، قد شيعوا جثمان الدكتور فادية مالك، زوجة الدكتور محمد مشالي طبيب الغلابة، لمثواه الأخير بمقابر العائلة.

الدكتورة فادية مالك، فارقت الحياة في الساعات الأولى من صباح اليوم حال تواجدها برفقة أبناءها بالقاهرة إثر تعرضها للإصابة بالفشل في وظائف الكلي، وهو ما تسبب في تدهور حالتها الصحية ولفظت أنفاسها الأخيرة داخل إحدى مستشفيات الخاصة بمنطقة التجمع بالقاهرة.


وكانت آخر كلمات الزوجة الراحلة في رثائها لزوجها الدكتور مشالي طبيب الغلابة، هي “الله يرحمك يا شريك عمري عشت معاك 50 سنة في أمن وأمان وطيبة، وربينا ولادنا، هيثم ووليد وأحفادنا في أحسن حال وخلق وتربية”.

وأعلن وليد مشالي، نجل الراحل الدكتور محمد مشالي، وفاة والدته وزوجة الراحل بعد تعرضها مؤخرا لأزمة صحية.

وأكد مشالي لـ"القاهرة 24"، أنه حاليا يتم تجهيز الجثمان استعدادا لنقله من المستشفى بالتجمع الخامس بالقاهرة بواسطة سيارة إسعاف، ومن المقرر تشيع الجثمان عقب أداء صلاة الجنازة عليها عصرا، ودفنها بمقابر الأسرة بمدينة شبراقاص بمركز السنطة".

وفى وقت سابق توفي الدكتور محمد مشالي المعروف بطبيب الغلابة، وذلك بسبب هبوط مفاجئ في الدورة الدموية