رئيس التحرير
محمود المملوك

وفاة 3 من أسرة واحدة بالأقصر في حادث تصادم بأسوان

القاهرة 24

خيمت حالة من الحزن على قرية نجع الخطباء بالأقصر، عقب وفاة معلم رياضيات وشقيقه وزوجته في حادث تصادم على الطريق الصحراوي الغربي بأسوان.

وتحولت صفحات التواصل الاجتماعي “فيسبوك” بالأقصر لدفاتر عزاء، بعد نبأ وفاة معلم الرياضيات عيد بكري، 51 سنة، وزوجته، وشقيقه محمد بكري 59 سنة، موظف بصحة أسوان، جراء اصطدام سيارة ملاكي بميكروباص على الطريق الصحراوي الغربي لأسوان.

معلم الرياضيات عيد بكري

ونعى مستخدمو الفيسبوك المتوفين الثلاثة وسط حالة ثناء كبيرة وإشادة بخلقهم وسمعتهم، مشيرين إلى حسن الخاتمة لوفاتهم في مثل هذه الأيام المباركة العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك.

كانت مدينة القرنة شهدت حالة من الحزن قبل أسابيع بعد وفاة شقيقين ووالدتهم بفيروس كورونا خلال شهر واحد، وتحولت صفحات السوشيال ميديا إلى دفاتر عزاء خلال اليومين الماضيين إثر وفاتهم بالفيروس اللعين.

وأوضح أحد أقارب العائلة أن فيروس كورونا أفقدهم خمسة من العائلة على التوالي فكانت البداية بوفاة عم العائلة الدكتور محمد حسان نائب رئيس جامعة الأزهر سابقًا، وعميد كلية العلوم، والذي توفي متأثرًا بإصابته بالفيروس بالقاهرة منذ أربعة أشهر، ثم أعقبه منذ حوالي شهر الشقيق الآخر وهو المهندس عبد الفتاح والذي توفي مصابًا بفيروس كورونا.

وتابع: "عقب وفاة الأم أصيب الابن الأصغر حسان محمود، 30 عامًا، ويعمل مرشدًا سياحيًا، وتم نقله للمستشفى مجرد ظهور أعراض الفيروس، إلا انه نفد أمر الله به، ليلحق به شقيقه الأكبر "علي" ذا الـ54 عامًا متأثرًا بإصابته بالكورونا بعد وفاة شقيقه الأصغر بحوالي أسبوعين".
 

عاجل