رئيس التحرير
محمود المملوك

بتكلفة 3.4 مليار سنويًا.. "التضامن": 18% من مستفيدات "تكافل وكرامة" معيلات

تكافل وكرامة
تكافل وكرامة

قالت وزارة التضامن الاجتماعي، إن برنامج تكافل وكرامة للدعم النقدي المشروط كفل منذ اليوم الأول لإطلاقه حقوق المرأة الأولى بالرعاية والمرأة المعيلة من خلال استهدافها وتخصيصها باستخراج بطاقات الدعم النقدي وتلقي الدعم عن أسرتها تأكيدًا لتعظيم الشعور الإيجابي لديها بحقوقها الاقتصادية وبحقها في اتخاذ قرارات للأطفال والأسرة سواسية مع الرجل، وللقضاء على ظاهرة تأنيث الفقر. 

وأضافت وزارة التضامن، في تقرير لها، أن نسبة حاملي بطاقات الدعم النقدي من السيدات وصلت نحو 78% من إجمالي عدد مستفيدي الدعم النقدي، ومن بينهن 18% من السيدات المعيلات "المطلقات والمهجورات والارامل" بتكلفة حوالي 3.4 مليار سنويًا.

ولفتت وزارة التضامن، إلى أن عدد الأسر المستفيدة من "تكافل وكرامة" ارتفع من 12 مليون فرد بتكلفة 17.7 مليار جنيه عام 2018 إلى 14 مليونا و300 ألف فرد عام 2021 بتكلفة 19 مليار جنيه، لافتة إلى أن 78% من إجمالي المستفيدين سيدات، مشيرة إلى أن الدعم النقدي ساهم في استخراج الأوراق الثبوتية لما يقرب من 663 ألف سيدة، وتشمل بطاقات الرقم القومي وشهادات زواج وشهادات طلاق وشهادات ميلاد للأطفال.

وفي سياق منفصل، قالت نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، إن عدد المستفيدين من قرض مستورة بلغ اكثر من 20 ألف سيدة بمبلغ 340 مليون جنيه تقريبًا، منذ بدء النشاط، حيث نجح تمويل مستورة في تغطية كافة مشروعات التنمية، وتنوعت الأنشطة ما بين مشروعات تجارية احتلت الصدارة في التنفيذ وبلغ عددها أكثر من 10 آلاف مشروعًا بقيمة إجمالية تصل إلى 170 مليون جنيه، يليها في الإقبال على التنفيذ مشروعات الإنتاج الحيواني والتي بلغ عددها 7500 مشروع، بإجمالي 134 مليون  جنيه تقريبًا بينما يأتي تنفيذ المشروعات المنزلية بـ1581 مشروعًا بإجمالي 18 مليون جنيه تقريبًا ثم المشروعات الصناعية والمشروعات الخدمية.

عاجل