رئيس التحرير
محمود المملوك

الصحة الفرنسية: تطعيم 20 مليون مواطن بحلول منتصف مايو الجاري

تطعيم كورونا
تطعيم كورونا

قال مسؤول بوزارة الصحة الفرنسية، إن بلاده لا تزال على المسار الصحيح في حملتها تطعيمها ضد فيروس كورونا المستجد، وتصل إلى تحصين 20 مليون مواطن بحلول مايو منتصف مايو الجاري.

وأضاف المسؤول في تصريحات لـ"رويترز" أن حقن لقاح هذا الأسبوع من المقرر أن يتجاوز الـ3 ملايين مواطن، مقارنة بالأسبوع السابق، 2.7 مليون جرعة.

وتتخلي فرنسا تدريجيًا عن إغلاقها الثالث، كما تأمل أن تسمح زيادة حملة التطعيم برفع المزيد من الإجراءات التقييدية خلال الأشهر المقبلة.

وحتى الآن تلقى أكثر من 16.1 مليون شخص في فرنسا جرعة اللقاح الأولى، وهو ما يمثل 24.1% من السكان و30.7% من السكان البالغين.

وحصل ما يقرب من 6.7 شخص على الجرعتين، مما يعني أن 10% من السكان قد تم تطعيمهم بالكامل الآن. 

في غضون ذلك انخفضت حصيلة الإصابات اليومية، في فرنسا إلى أدنى مستوى لها في شهرين تقريبًا، مما دفع الحكومة إلى رفع القيود المفروضة على البلاد تدريجيًا.

بينما ارتفع عدد الأشخاص الذين يدخلون المستشفى بسبب المرض بمقدار 132 حالة، وهو يعتبر ارتفاع مجددًا في الحالات الحرجة، حيث وصل إلى 28950 حالة، وهو رقم يظهر أن المستشفيات لا يزال تحت ضغط كبير. 

من جانبه أكد المسؤول أن بلاده تثق في لقاحات "جونسون آند جونسون" و"أسترازينيكا" في الحماية من فيروس كورونا.