رئيس التحرير
محمود المملوك

حبس رؤوف غبور رئيس مجلس إدارة شركة "جي بي أوتو" سنة مع الشغل

 رؤوف غبور
رؤوف غبور

قررت محكمة جنح الاقتصادية بالقاهرة، حبس رجل الأعمال رؤوف غبور، رئيس مجلس إدارة شركة جي بي أوتو، سنة مع الشغل، في قضية اتهامه بخداع أحد عملاء شركة الدولية للتجارة والتوكيلات التجارية "إيتامكو"، ببيع سيارة "جيلى أم جراند" غير مطابقة للمواصفات حسب الدعوى القضائية.


وجاء منطوق الحكم بحبس رؤوف كمال حنا غبور لمدة سنة مع الشغل، وكفالة 20 ألف جنيه لإيقاف تنفيذ عقوبة الحبس مؤقتا وتغريمه غرامة مالية مقدارها عشرين ألف جنيه، وبنشر ملخص الحكم على نفقته في جريدة الأهرام اليومية، لخداعه أحد عملاء الشركة وبيع سيارة نوع "جيلي أم جراند" بها عيوب منها باروما بسقف السيارة.


وتبين أن النيابة العامة وجهت للمتهم رؤوف كمال حنا غبور، ثلاث تهم وهي خدع المتعاقد معه حاتم فاروق مصطفى في ذاتية البضاعة المسلمة له "سيارة" بأن باعها مشوبة بعيب، وبصفته العضو المنتدب والمسئول عن الشركة الدولية للتجارة والتسويق والتوكيلات التجارية "إيتامكو" أخل بحق المستهلك سالف الذكر في استبدال السلعة – سيارة جيلي ام جراند – أو استردادها مع رد قيمتها خلال المدة المقررة قانونا حال كونها شابها عيب وغير مطابقة للمواصفات، وذلك علي الوجه المبين بتقرير جهاز حماية المستهلك وعلي النحو الثابت بالأوراق، كما أنه لم يضمن جودة المنتج – السيارة المذكورة أنفا – محل التعاقد وسلامتها طوال فترة الضمان وتوافر المواصفات التي تم التعاقد بناء عليها.

عاجل