رئيس التحرير
محمود المملوك

ثقافة القليوبية تناقش تطور القصة القصيرة

قصر ثقافة بنها
قصر ثقافة بنها

نظمت الهيئة العامة لقصور الثقافة بالقليوبية، مجموعة متنوعة من الأنشطة الثقافية والفنية، حيث عقد نادي الأدب ببيت ثقافة شبين القناطر، أمسية أدبية بعنوان "تطور القصة القصيرة" القاها د. محمد إسماعيل، بحضور أعضاء النادي والشعراء الضيوف، أوضح خلالها أن القصة القصيرة حديثة الولادة وتتكون من عدة صفحات وتتناول حادثة واحدة وشخصية واحدة، وتتميز بالتركيز، ولا يوجد بها مجال للحشو الأدبي، وأضاف أنه في القرن العشرين أصبحت القصة القصيرة أكثر الأشكال الأدبية انتشارا، بجانب تقديم فرقة شبين القناطر للآلات الشعبية والمزمار البلدي لعرض فني لرواد مركز شباب قرية الكوم الأحمر، كما نظم نادي الأدب ببيت ثقافة القلج أمسية شعرية أدارتها الشاعرة منى الغريب، بحضور شعراء وضيوف النادي، استهلت بقصيدة "وش السماء" لسليمان خطاب، وقصيدة "سلام" لولاء عدنان، ثم قصيدة "سلام القدس" لمحمد بحيري، وقصيدة "حمول الشقا" لمحمد جودة، وختاما قصيدة "ثلاث كلمات" للشاعر محمد عبيد.

وقسم المكتبات بالفرع في إطار النشاط أونلاين، قراءة من المجموعة القصصية "الوثن" تأليف الأديب جمال شاكر، بصوت محمود عبد الفتاح، بالإضافة لورشة حكي لكتاب "نصيحة لا تنسى" بصوت محاسن باطه، كما أعدت مكتبة الدكتور إبراهيم حلمي بالبقاشين ورشة رسم للأطفال لمظاهر عيد الفطر المبارك.

عاجل