رئيس التحرير
محمود المملوك

وزيرة الخارجية السودانية: متمسكون بالوصول لاتفاق ملزم بشأن سد النهضة

وزير الخارجية السودانية
وزير الخارجية السودانية

أجرت الدكتورة مريم الصادق المهدي، وزير الخارجية السودانية، اتصالا هاتفيًا بنظيرها الصيني وانج يي، لبحث تطورات مفاوضات سد النهضة الإثيوبي.

وأشارت وزيرة الخارجية السودانية لنظيرها الصيني، إلى أن الملء الثاني لسد النهضة دون اتفاق يمثل خطورة، وأن الخرطوم يتمسك بضرورة التوصل إلى اتفاق ملزم بشأن ملء وتشغيل السد.

وفي تغريدة لها بشأن الاتصال، أوضحت أن الاتصال تناول بحث العلاقات بين البلدين والتعاون في مختلف المجالات، وتطورات الوضع في سد النهضة.


وأضافت أن الطرفين أكدا على ضرورة إيجاد حل بشأن أزمة سد النهضة بين مصر والسودان وإثيوبيا عبر الحوار.

وفي ذات السياق، أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي أن مصر لن تقبل بالمساس بأمنها المائي، مشيرًا إلى حرص القاهرة على دعم المسار التفاوضي بهدف الوصول إلى اتفاق قانوني وملزم حول قواعد الملء والتشغيل سد النهضة.

وقال السيسي، في لقائه أمس السبت بقصر الاتحادية، مع الرئيس الكونغولي فليكس تشيسيكيدي، إن مصر حريصة على تكثيف التنسيق خلال المرحلة الراهنة بشأن قضية سد النهضة.

وأعرب الرئيس عن تقدير مصر لجهود الرئيس الكونغولي والثقة في قدرته للتعامل مع ملف سد النهضة، وحرصها على دعم تلك الجهود في إطار المسار التفاوضي برعاية الكونغو الديمقراطية الرئيس الحالي للاتحاد الإفريقي ومشاركة الشركاء الدوليين بهدف الوصول إلى اتفاق قانوني ملزم بشأن قواعد عملية الملء والتشغيل لسد النهضة.