رئيس التحرير
محمود المملوك

شقيقة زوجة الشهيد رامي هلال: "ضحى بروحه فداء للمواطنين في تفجير الدرب الأحمر"

الشهيد رامي هلال
الشهيد رامي هلال وأبناءه

قالت ميار الببلاوي، شقيقة السيدة “مروة” أرملة العقيد رامي هلال شهيد الأمن الوطني، إنها شاهدت الحلقة الـ27 من مسلسل “الاختيار 2”/ ومشهد استشهاد زوج شقيقتها والقوة التي ترافقه، لافتًة إلى أنها تشعر بالفخر لوجود صلة تربطها بالشهيد.


وقالت الببلاوي: "لما أروح أي مكان ويعرفوا إني أخت زوجة الشهيد الناس بيشيلونا فوق الراس، لأنهم مقدرين قد إيه هو قدم روحه فداء للمواطنين، ومنع كارثة كان ممكن تحصل في منطقة الدرب الأحمر، لو الإرهابي فجر العبوات اللي معاه".


ولفتت الببلاوي، إلى أنها رغم تعاملها مع الشهيد قبل وفاته لكنها لم تدرك طبيعة عمله، سوى بعد مشاهدة المسلسل "حتى عياله الأربعة نفسهم مكانوش يعرفوا حاجة عن شغله ولا كانوا بيقولوا إن أبوهم ضابط أمن دولة".


وتابعت شقيقة زوجة الشهيد: "أختي معاها 4 أولاد.. 3 بنات وولد.. ربنا يعينها ويصبرهم.. مش عارفة اللي عمل كده استفاد إيه.. يتم عيال ورمل ست ملهاش ذنب.. وربنا يعين أختي عليهم".


ووجهت “الببلاوي” الشكر لزملاء الشهيد ودفعته، قائلة: "أحب أشكر كل زمايله ودفعته لأنهم في منتهى الأخلاق والذوق ومفيش مناسبة بتعدي إلا لما يسألوا على الأولاد ويطمنوا عليهم".


الشهيد العقيد رامي هلال، الضابط بقطاع الأمن الوطني، الذي استشهد مساء يوم الإثنين 17 فبراير 2019، بمنطقة الدرب الأحمر، أثناء ضبط إرهابي شارك في عدة عمليات إرهابية.


ولم تكن هذه العملية الأولى التي يشارك فيها الشهيد، حيث كان من بين الفريق الأمني الذي ضبط العناصر الإرهابية المشاركة في اغتيال المستشار هشام بركات النائب العام الأسبق، وكذا المتهمين بمحاولة اغتيال وزير الداخلية الأسبق محمد إبراهيم، وغيرها.

والشهيد متزوج وله 4 أبناء، أكبرهم كانت بعمر الـ9 سنوات، وقت استشهاده، ليسطّر اسمه في سجلات المجد والفداء.

عاجل