رئيس التحرير
محمود المملوك

رئيس الوزراء يتفقد محور محمد أنور السادات

مصطفى مدبولي
مصطفى مدبولي

يتفقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، الآن، محور محمد أنور السادات، ترسا سابقًا، بمحافظة الجيزة؛ لمتابعة أخر تطوراته.

وفي سياق آخر، التقى رئيس مجلس الوزراء، أمس، "شون كني" رئيس قطاع البنية التحتية بشركة "بكتل" الأمريكية للإنشاءات، وعددا من مسئولي الشركة. 

وحضر المقابلة الدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والمهندس كامل الوزير، وزير النقل، وجوناثان كوهين، سفير الولايات المتحدة الأمريكية في القاهرة.

واستهل الدكتور مصطفى مدبولي اللقاء بالترحيب بوفد شركة "بكتل"، مشيرًا إلى أن زيارة وفد الشركة إلى مصر تعكس حرص الجانبين على تطوير العلاقات التاريخية المصرية الأمريكية إلى مجالات وآفاق أوسع من التعاون، منوهاً إلى أن هناك العديد من المشروعات التي تم تنفيذها، أو ما زالت قيد التنفيذ بالتعاون مع الشركات الأمريكية، لاسيما مشروع مجمع البتروكيماويات الذى يتم تنفيذه بمنطقة العين السخنة، مشيراً إلى أنه يتابع باهتمام تطورات تنفيذ هذا المشروع الضخم.

وأشار رئيس الوزراء إلى اهتمام الحكومة بمناقشة أوجه التعاون التي اقترحتها شركة "بكتل" الأمريكية، والتي تضمنت التعاون في مشروع إنشاء الخط السادس لمترو الانفاق، وإدارة المدن الجديدة.

من جانبه، أعرب "شون كني" رئيس قطاع البنية التحتية بشركة "بكتل" الأمريكية للإنشاءات عن سعادته بالتواجد في مصر في أول زيارة له لهذا البلد المحوري، معرباً عن تحمسه للعمل مع الجانب المصري في المشروعات الضخمة التي يتم تنفيذها، لا سيما الخط السادس لمترو الأنفاق، مؤكدًا أن ذلك سيكون بمثابة انطلاقة لتوسيع أطر التعاون مع شركته لتنفيذ مشروعات أخرى خلال الفترة القادمة، كما أعرب عن تحمسه للتعاون في مجال إدارة المدن الجديدة، مشيرا إلى الخبرة الكبيرة والمتميزة التي تتمتع بها شركته في هذا المجال.

وعقّب رئيس الوزراء، مؤكدا ترحيبه بالتعاون مع شركة "بكتل" لتنفيذ الخط السادس لمترو الانفاق، وأوضح أن شركات الإنشاءات المصرية اكتسبت خلال الفترة الماضية خبرات متميزة في تنفيذ المشروعات الكبرى، ويمكن لشركة بكتل الاعتماد على تلك الشركات في أعمالها ومشروعاتها، كما أن الدولة المصرية تتجه حاليا إلى توطين الصناعة، والاعتماد بشكل كبير على المكون المصري في تنفيذ المشروعات لتحقيق استدامتها، مع الاستمرار في الاستفادة من الخبرات الأجنبية الفنية في المجالات التكنولوجية والإلكتروميكانيكية والإشارات وغيرها.

وشدد على أن التوصل إلى شروط اتفاق واضحة وفقا لهذا التوجه، من شأنه تيسير إتمام هذا التعاون، وذلك على غرار الشراكات التي نفذتها مصر مع الشركات الأجنبية في مشروعات مهمة أخرى، مثل الخط الرابع لمترو الأنفاق، والقطار الكهربائي السريع، وغيرهما.

 

عاجل