رئيس التحرير
محمود المملوك

بعد كشف مخططهم في الاختيار2.. ننشر مستندات فصل الضباط الملتحين وحيثيات عزلهم

الضباط الملتحون
الضباط الملتحون

عرضت حلقات مسلسل الاختيار2 تفاصيل عن الضباط الملتحين أو كما يطلق عليهم "المنشقون" عن وزارة الداخلية، الذين خانوا العهد والقسم، خلال الفترة التي أعقبت الإطاحة بحكم جماعة الإخوان في 2013.

فيما سلط المسلسل الضوء عن خيانة "الضباط الملتحين"، الذين اعتنقوا الفكر المتطرف وانضموا للجماعات الإرهابية، وقدموا معلومات سرية حصلوا عليها بحكم عمل بعضهم في وزارة الداخلية، إلى جماعة الإخوان كما سهلوا عملية هروب عدد كبير من عناصرها أثناء فض اعتصام رابعة العدوية.

وتزامنا مع عرض قصتهم بمسلسل الاختيار 2 ، ينشر “القاهرة 24” حكم عزل الضباط الملتحين من وزارة الداخلية، وعدم الاعتداد بحكم المحكمة الإدارية العليا، بشأن عودتهم وانعدام آثاره الذي حصل عليه المحامي محمد حامد سالم، من محكمة القاهرة للأمور المستعجلة بموجب الدعوى رقم 1340 لسنة 2018 مستعجل القاهرة.

وجاء في صحيفة دعوى عزل الضباط الملتحين أنه منذ عقود طويلة، وتعد اللحية شعارا دينيا يفصح عن انتماء صاحبها وتصنيفه بين إخواني وسلفي وإرهابي سواء في مصر أو الدول العربية، بعلة أنها سنة نبوية وثبت قطعا أن كل الإخوان والسلفيين من أصحاب “الدقون” نشروا الفوضى وسفكوا دماء الأبرياء باسم الدين والرسول منهم براء.

وقال في الدعوى إنه في لحظة من خلف الزمان سيطر الإخوان والسلفيين بعض الوقت على الشارع السياسي انكشفت خلالها ميول وانتماءات بعض العاملين بالدولة، ومنها وزارة الداخلية فأطلق بعض الضباط حينها لحيتهم بالمخالفة للقانون والقواعد والأعراف لإرهاب المجتمع وضرب الوحدة الوطنية والإعلان عن الدولة الدينية المزعومة، التي خططوا لها سبعة وثمانين عاما من قلب وزارة الأمن الداخلي المصري، كرسالة تحدٍ واضحة  للشعب والدولة وترسخ لفكرة سقوط الدولة المدنية المصرية أمام العالم.

 

 

 

1
1
2
2
3
3
4
4
عاجل