رئيس التحرير
محمود المملوك

الروائي إبراهيم عبد المجيد: "الفلسطينيون يقاومون وحدهم وسط بلادة النظم العربية والعالمية"

الروائي إبراهيم عبد
الروائي إبراهيم عبد المجيد

استنكر الروائي إبراهيم عبد المجيد، الاعتداءات الإسرائيلية على الفلسطينيين في حي الشيخ جراح، في محاولة لنزع أراضيهم ومنازلهم.

وكتب إبراهيم عبد المجيد على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك: “تتوالى الأيام والفلسطينيون يذودون عن بلادهم، يقاومون الطرد من حي الشيخ جراح ويقاومون الاستيلاء على الأقصى، وحدهم وسط بلادة النظم العربية والعالمية”.

 

وأضاف عبد المجيد: “المثير هو أن الأجيال الجديدة من الصهاينة، هم من الشباب أو من الذين ولدوا بعد اتفاق السلام مع إسرائيل، وبعد اتفاقات مجحفة مع الفلسطينيين تتيح لإسرائيل الهدوء، ولا يزال التداعي للتطبيع يمنح إسرائيل فرصة السلام”.

وتابع: “تحت هدوء السلام أنتجت إسرائيل أجيالا مشبعة بالخرافات عن أرض الميعاد فصاروا أكثر بشاعة من المؤسسين طريدي العالم . هم تحت الاستقرار الآن أكثر إيمانا بالتمييز العرقي والعنصري”.

 

 

وختم عبد المجيد: “هكذا فهمت إسرائيل السلام، وهكذا ستظل تفهمه، كل التضامن مع أهلنا في فلسطين، فهم وحدهم يحركون الماء العفن وهم وحدهم يعلنون أن فلسطين بها بشر وليست فضاء من الخرافات اليهودية”.

عاجل