رئيس التحرير
محمود المملوك

دراسة تكشف: الأرض في طريقها للانقراض السادس (تفاصيل)

كوكب الأرض
كوكب الأرض

يصف علماء الحفريات حالات الانقراض الجماعي بأنها الأوقات التي تفقد فيها الأرض أكثر من ثلاثة أرباع مكوناتها في فترة جيولوجية قصيرة، كما حدث 5 مرات فقط في الـ 540 مليون سنة الماضية.

وبحسب البحث الذي نٌشر على موقع "Nature"، يقترح علماء الأحياء أن الانقراض الجماعي السادس قد يكون قيد الحدوث خلال فترة قصيرة، ووفقًا للبيانات فإن معدلات الانقراض الحالية أعلى بكثير مما يتوقعه السجل الأحفوري.

وأكد العلماء أنه من بين 4 مليارات نوع تطورت على الأرض خلال 3.5 مليار سنة الماضية، انقرض حوالي 99٪ 1منها، و يوضح هذا مدى شيوع الانقراض، ولكن عادة ما يتم موازنته بالأنواع، حيث تظهر معدلات الانقراض في عدة مرات في تاريخ الحياة مرتفعة إلى حد ما، ولكن 5 مرات فقط مؤهلة لحالة الانقراض الجماعي.

حالات الانقراض

ويعتقد العلماء أن الأسباب المختلفة قد عجلت بالانقراض ويختلف مدى كل انقراض فوق مستوى الخلفية اعتمادًا على التقنية التحليلية له، لكنها تبرز جميعها أن هناك ارتفاع معدلات الانقراض أعلى من أي فترة جيولوجية أخرى، مقارنة بآخر 540 مليون سنة،  مما يعرض خسارة تزيد عن 75٪ من الأنواع الموجودة.

 ويتعرف العلماء على نحو متزايد على حالات الانقراض الحديثة للأنواع 6 ، 7 والمجموعات السكانية 8 ، 9، و من المحتمل أن تكون الأرقام الموثقة أقل من الواقع ، لأن معظم الأنواع لم يتم وصفها رسميًا بعد، كما تشير مثل هذه الملاحظات إلى أن البشر يتسببون الآن في الانقراض الجماعي السادس 10 ، 12 ، 13 ، 14 ، 15 ، 16 ، 17 ، من خلال اختيار الموارد، وتفتيت الموائل، وإدخال الأنواع غير الأصلية، ونشر مسببات الأمراض، وقتل الأنواع الكثيرة ، وتغيير المناخي للعالم.

 وأشاروا إلى أن استعادة التنوع البيولوجي لن تحدث في أي إطار زمني محدد، إلا أنه عادة ما يستغرق تطور الأنواع الجديدة مئات الآلاف من السنين على الأقل، والتعافي من فترات الانقراض الجماعي ربما يحدث على نطاقات زمنية تشمل ملايين السنين.

عاجل