رئيس التحرير
محمود المملوك

محافظ بورسعيد يشيد بجهود متابعة تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية خلال العيد

محافظ بورسعيد
محافظ بورسعيد

أشاد اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، اليوم الأحد، بالجهود المبذولة من الأجهزة التنفيذية والأمنية بالأحياء خلال الفترة الحالية وعيد الفطر المبارك، نظرا للجهود المتواصلة لمتابعة تطبيق إجراءات السلامة العامة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد ومنع الازدحام والتكدس خلال عيد الفطر المبارك، مؤكدا على أهمية وعى المواطن بالتعاون مع الجهات المختصة لتنفيذ قرارات مجلس الوزراء بشأن إغلاق الحدائق والشواطىء وغلق المقاهي وللكافتيريات في التاسعة مساءا، موضحا أن حملات الأجهزة التنفيذية والأمنية بالأحياء أسفرت عن توقيع عدد من الغرامات على المخالفين، وتشميع بعض المحال والمقاهي المخالفة لقرارات الغلق في التاسعة مساءا، وذلك في إطار خطة الدولة للحفاظ على سلامة المواطنين خلال هذه المرحلة، مشيرا إلى عدم التهاون في توقيع العقوبات على المخالفين . 

وفى هذا السياق ، تواصلت حملات الأجهزة التنفيذية ، حيث قامت الأجهزة التنفيذية بحي الزهور خلال أيام العيد، بالمرور بمناطق الحي المختلقة لمتابعة تنفيذ القرارات وتأكيد تنفيذ الإجراءات الاحترازية بقيادة فوزي الوالي رئيس الحي، وتم رصد بعض المخالفات وتطبيق الإجراءات القانونية اتجاه المخالفين ،وتم غلق وتشميع عدداً من المقاهي. 

وفى حي الضواحي، تابع اللواء أحمد قاسم رئيس حي الضواحي، استمرار إجراءات غلق كورنيش قناه الاتصال أمام تجمعات المواطنين لليوم الرابع على التوالي، وذلك ضمن إجراءات التصدي لمواجهة، كما قامت الأجهزة التنفيذية بالحي بغلق الحدائق العامة والنوادي الرياضية غلقا تاماً، ومنع أي تواجد أو تجمعات للمواطنين به كما شهد الكورنيش تواجد عناصر من الشرطة لمنع تواجد المواطنين و المرور بشكل دوري على كافه هذه الأماكن لمراقبه ومنع دخول أو تواجد للمواطنين على مدار ساعات اليوم.

تطبيق الإجراءات الاحترازية

 وفى مدينة بور فؤاد، تم غلق وتشميع المقاهي المخالفة لتنفيذ قرار الغلق بأنحاء مدينة بور فؤاد، حيث شنت الأجهزة التنفيذية بمجلس المدينة حملات متابعة لجميع مناطق مدينة بور فؤاد، وتم رصد عدة مخالفات لبعض المقاهي، وعلى الفور تم الغلق والتشميع، وذلك ضمن خطة مجلس المدينة للتصدي ومقاومة انتشار فيروس كورونا وحفاظاً على الصحة العامة وسلامة المواطنين، كما شنت الأجهزة التنفيذية بمجلس المدينة حملات متابعة لجميع مناطق مدينة بور فؤاد للتأكد من تنفيذ قرار الغلق في المواعيد المحددة وحصر أي مخالفة. 

وشهد حى الشرق جهود مكثفة لأعمال النظافة ورفع القمامة والمخلفات، وذلك بناءا على تعليمات العميد نعمان على نعمان رئيس الحى ، حيث تم رفع القمامة والمخلفات بالعديد من الشوارع، وتم كذلك تفريغ صناديق القمامة والنظافة والكنس حولها لمنع تكدس القمامة والمخلفات بالشوارع الحى، بجانب أعمال النظافة بالعديد من المناطق بنطاق الحى على فترات مختلفة على مدار اليوم للتخلص من جميع المخلفات أول بأول، لتحقيق المظهر الحضارة اللائق ومنع انتشار فيروس كورونا المستجد.

كما تم استمرار إغلاق شاطئ حي العرب وإخلاء الكورنيش من التجمعات حتي آخر أيام عيد الفطر ، وشهدت شوارع حي العرب تنفيذ قرارات مجلس الوزراء خلال أيام عيد الفطر المبارك، بشأن الحد من التجمعات ومواجهة انتشار جائحة كورونا بغلق الحدائق والمتنزهات العامة والشواطيء ومنع إقامة أي احتفالات أو فاعليات جماهيرية خلال أيام العيد، وأكد المحاسب عادل عبد الفتاح رئيس حي العرب علي استمرار تكثيف الحملات المفاجئة للتأكد من تطبيق قرارات رئيس مجلس الوزراء وذلك بالتنسيق مع الجهات المعنية بالحي وبمعاونة الجهات الأمنية قسم شرطة العرب، لمنع إقامة أي احتفالات أو فاعليات جماهيرية خلال أيام العيد، والاستمرار في الحملات اليومية علي المقاهي والكافيهات والمطاعم والمولات ودور السينما والمسارح وما يماثلها لمتابعة الالتزام بمواعيد الغلق في تمام الساعة التاسعة مساءاً، وشهدت شوارع حي العرب تشديدات لتطبيق الإجراءات الاحترازية فقد تم غلق الشواطئ والمتنزهات والحدائق وإقامة حولها سور من الصدادات الحديدية لمنع دخول المواطنين إليها، وكذا فرض كردون أمني وتمركز لقوات الشرطة لمنع الدخول إلى شاطئ البحر بنطاق الحي لعدم السماح لأي شخص الوصول إلى الشاطئ.

وأكد اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد على استمرار الحملات المكثفة للجهات التنفيذية والأمنية لتطبيق الإجراءات الوقائية الصادرة عن مجلس الوزراء، مناشدا المواطنين بضرورة تنفيذ التوجيهات من أجل السلامة العامة والخروج من هذه المرحلة الحرجة بسلام، لافتا إلى استمرار رفع حالة الاستعداد القصوى والتواصل بين غرفة عمليات المحافظة والأحياء وإدارة الازمات ومتابعة مستجدات الأوضاع أولا بأول حرصا على سلامة المواطنين.