رئيس التحرير
محمود المملوك

وزير الخارجية: نجري اتصالات مع جميع الأطراف لاحتواء الأزمة وتحقيق الاستقرار في فلسطين

سامح ةشكري وزير الخارجية
سامح ةشكري وزير الخارجية

قال سامح شكري، وزير الخارجية، إن مصر في صدارة المدافعين عن تحقيق الاستقرار والأمن بالمنطقة العربية حتى تستطيع شعوب المنطقة التقدم والازدهار، مضيفًا أن مصر تتعامل مع القضية الفلسطينية كقضية مركزية.

وأضاف شكري خلال حواره مع برنامج "بالورقة والقلم" المذاع عبر فضائية "TEN"، أنه منذ بداية التوترات التي نشأت بين فلسطين وإسرائيل، وهناك اتصال بين كافة الأطراف لاحتواء الأزمة والوصول إلى تحقيق الاستقرار منعًا لتفاقم الأوضاع.

وأضاف وزير الخارجية، أن هناك اجتماعًا للمجلس الأوروبي غدًا، متابعًا: “سنكون حريصين على أن تصدر الجمعية العامة للأمم المتحدة قرارًا بالوقف الفوري لإطلاق النار والعمليات العسكرية”.

وأكد شكري أن الشعب الفلسطيني يتعرض لمعاناة وأمر غير محتمل، مشددًا على ضرورة أن تتوصل الأطراف الدولية وأطراف الأزمة إلى مستوى المسئولية لحماية الأبرياء من هذه الأعمال.

وفي وقت سابق، أعلن الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، تقديم مصر مبلغ 500 مليون دولار كمبادرة مصرية تخصص لصالح عملية إعادة الإعمار في قطاع غزة، نتيجة الأحداث الأخيرة، مع قيام الشركات المصرية المتخصصة بالاشتراك في تنفيذ عملية إعادة الإعمار.

جاء ذلك خلال مشاركة الرئيس في القمة الثلاثية بشأن تطورات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية، والتي عقدت بعد ظهر اليوم بقصر الإليزيه في باريس بمشاركة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، والملك عبد الله الثاني بن الحسين، ملك المملكة الأردنية الهاشمية.

وسبق واجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، والعاهل الأردني عبد الله الثاني بن حسين؛ لبحث التطورات في فلسطين.