رئيس التحرير
محمود المملوك

وصول القيادي محمود عزت إلى قاعة محاكمته بقضيتي اقتحام الحدود والتخابر مع حماس

محمود عزت
محمود عزت

وصل القيادي محمود عزت لقاعة محاكمته بقضيتي اقتحام الحدود والتخابر مع حماس، قبل قليل، وسط إجراءات أمنية مشددة.

وتنظر الدائرة الأولى إرهاب المنعقدة بمجمع محاكم طرة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، اليوم الاثنين، إعادة محاكمه القيادي الإخواني محمود عزت، القائم بأعمال مرشد جماعة الإخوان، في قضية التخابر مع حماس المتهم فيها الرئيس الراحل محمد مرسي وآخرين والمقيدة برقم 56458 لسنة 2013.

وتعقد الجلسة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، وعضوية المستشارين رأفت زكي وحسن السايس، وبحضور حمدي الشناوي الأمين العام لمأمورية طره وبسكرتارية طارق فتحي.

واتهم أمر الإحالة، محمود عزت، أنه اتفق مع آخرين على التعاون تنفيذ أعمال إرهابية داخل البلاد وضد ممتلكاتها ومؤسساتها وموظفيها ومواطنيها بغرض إشاعة الفوضى واسقاط الدولة المصرية، وصولا لاستيلاء جماعة الاخوان المسلمين على الحكم، بأن فتحوا قنوات اتصال مع جهات أجنبية رسمية وغير رسمية لكسب تأييدهم لذلك، وتلقوا دورات تدريبية إعلامية لتنفيذ الخطة المتفق عليها بإطلاق الشائعات والحرب النفسية وتوجيه الرأي العام الداخلي والخارجي لخدمة مخططاتهم، فضلًا عن التنسيق مع تنظيمات جهادية بالداخل والخارج وتسللوا بطرق غير مشروعة الى خارج البلاد قطاع غزة لتلقى تدريبات عسكرية داخل معسكرات أعدت لذلك وبأسلحة قاموا بتهريبها عبر الحدود الشرقية والغربية للبلاد، وتبادلوا عبر شبكة المعلومات الدولية نقل تلك التكليفات فيما بينهم وقيادات التنظيم الدولي وكذا البيانات والمعلومات المتعلقة بالمشهد السياسي والاقتصادي بالبلاد والسخط الشعبي قبل النظام القائم آنذاك وكيفية استغلال الأوضاع القائمة بلوغًا لتنفيذ مخططهم الإجرامي.