رئيس التحرير
محمود المملوك

رئيس الحكومة الليبية: حربنا مستمرة على الإرهاب.. وداعش تعلن مسؤوليتها عن تفجير سبها

عبد الحميد الدبيبة
عبد الحميد الدبيبة رئيس الحكومة الليبية

أعلن تنظيم داعش الإرهابي، مسؤوليته عن تفجير مدينة سبها الليبية، الأحد، الذي أسفر عن مقتل مدير المباحث الجنائية بالمدينة النقيب إبراهيم عبد النبي، واثنين آخرين، حسب ما نشرت قناة العربية.

وتعقيبًا على التفجير، قال عبد الحميد الدبيبة رئيس الحكومة الوطنية الليبية، إن الحرب على الإرهاب في الأراضي الليبية مستمرة، مستنكرًا تفجير مدينة سبها الذي أسفر عن مصرع وإصابة 8 أشخاص بينهم مدير المباحث الجنائية بالمدينة.

وخلال الساعات الماضية، شهدت مدينة سبها الليبية تفجيرًا انتحاريًا استهدف نقطة تفتيش البحث الجنائي لمدينة سبها، باستخدام سيارة مفخخة، ما أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص من قوات الشرطة، وإصابة خمسة آخرين بجروح.

وأوضحت أن التفجير جاء نتيجة سيارة مفخخة يقودها انتحاري، انفجرت فور وصولها إلى بوابة المأزق في مدينة سبها، فيما تداول عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماع مقاطع فيديو، وصورًا أولية للحادث، موضحين أن أحد المتوفين جراء التفجير قيادي بالبحث الجنائي فرع سبها، فيما تم نقل باقي المصابين للمستشفى لتلقي العلاج اللازم.