رئيس التحرير
محمود المملوك

قطع من كويكبات كونت نيازك ضربت الأرض (دراسة)

نيزك
نيزك

أظهرت دراسة جديدة، أن النيازك التي ضربت الأرض أتت من بقعة غير معروفة وحيدة في حزام الكويكبات.

واعتقد العلماء أن النيازك هي قطع من الكويكبات التي اصطدمت بالأرض، انبثقت من صخور فضائية مختلفة في حزام الكويكبات.

وحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، نظر البحث في أكثر من 500 مليون سنة من الصخور الرسوبية البحرية التي تحتوي على نيازك، مع فحص 15 نافذة مختلفة من الزمن، ووجد أن جميعها نشأت في حزام الكويكبات، لكن من غير الواضح من أين أتوا في حزام الكويكبات.

وكتب الباحثان فريدريك تيرفيلت وبيرجر شميتز في ملخص الدراسة: "نحن نجادل في أن النيازك والكويكبات الصغيرة التي يتم تسليمها إلى الأرض في وقت عميق لا ترتبط بشكل أساسي بتسلسل الأحداث التي تشكل عائلة الكويكب".

كما يبدو أن عملية تسليم أخرى، غير معروفة حتى الآن، مرتبطة بمنطقة محدودة للغاية في حزام الكويكبات.

وما استطاع الباحثون استخلاصه من باحثهم هو أن النيازك تأتي عمومًا من منطقة صغيرة جدًا في حزام الكويكبات، بالإضافة إلى ذلك، فإن العملية التي أطلقت عليهم مستقرة بشكل ملحوظ على مدى 500 مليون سنة الماضية.

وقال شميتز، الأستاذ في جامعة لوند، والقائم على البحث للصحفية، إنه سافر في جميع أنحاء العالم، بين كاليفورنيا والسويد والصين وروسيا، للحصول على عينة متنوعة من الصخور الرسوبية لفحصها، وبعد النظر إلى الصخور المختلفة، تركت لديه أسئلة أكثر من الإجابات حول أصول النيازك".

وأضاف: “هذه مشكلة في دراستنا، وهي مشكلة في العلم اليوم، لا نعرف من أين تأتي النيازك التي تهيمن على التدفق في حزام الكويكبات، ولكن بعد جمع عينات الصخور من كل موقع، تم وضعها في حمض الهيدروكلوريك، وكشفت بقايا الطعام عن البقايا وحبيبات إسبينيل الكروم، وهو معدن شائع موجود في النيازك”.

وتابع: "تعيش معظم الكويكبات في حزام الكويكبات الرئيسي، وهي منطقة في الفضاء بين المريخ والمشتري".