رئيس التحرير
محمود المملوك

الرقابة الصحية توقع بروتوكول تعاون مع جامعة بدر (صور)

جانب من التوقيع
جانب من التوقيع

وقعت الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، وجامعة بدر، بروتوكول تعاون  يستهدف وضع إطار للتعاون المشترك بين الهيئة والجامعة لمنح "شهادة دبلوم مهني"، لإعداد وتخريج كوادر بشرية مؤهلة ومدربة على تطبيق الجودة والسلامة في الخدمات الطبية طبقًا لمعايير الاعتماد المصري الصادرة عن الهيئة والمعتمدة دوليًا من الجمعية الدولية لجودة الرعاية الصحية "اسكوا"، والتي تشمل ما يقرب من (1200) متطلب يغطى كافة تفاصيل الخدمة الصحية وفقا لنوع المنشأة الطبية.

أكد الدكتور أشرف إسماعيل، رئيس الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، أن تزويد القطاع الطبي بالكوادر البشرية المؤهلة لتطبيق الجودة من الفنيين والخبراء في مختلف مجالات الخدمة الطبية أصبح ضرورة ملحة حتى يتحقق الحلم بتطبيق معايير الجودة العالمية على أرض الواقع خاصة، مؤكداً أنه في ظل ما يشهده القطاع الصحي في مصر خلال الفترة الحالية من طفرة غير مسبوقة واهتمام ودعم من القيادة السياسية التي تضع الصحة على قمة أولوياتها وتشترط أن تكون الجودة وفقا للمقاييس العالمية هي حجر الأساس في تقديم خدمات صحية آمنة ومتميزة للمواطن المصري.


أضاف رئيس الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، أن البروتوكول يأتي ضمن أنشطة التعاون التي تستهدف الهيئة إقامتها مع مختلف أطراف المنظومة الصحية، وذلك انطلاقا من حرصها على تطوير البحث العلمي، مشيراً إلى أنه رغم قيام الهيئة بالتنظيم المستمر لبرامج التأهيل لمقدمي الخدمات الصحية للتعريف بمعايير الاعتماد ومتطلبات التسجيل، إلا أن العمل الميداني يعكس حاجة القطاع الطبي إلى خريجين متخصصين في تأهيل المنشآت الصحية لتطبيق معايير الجودة وهو ما يوفره البرنامج المقرر عقده مع الجامعة حيث يهدف إلى منح شهادة "متخصص فى تأهيل منشآت صحية للاعتماد"، من الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية "Egyptian Certified Accreditation Professional


في سياق متصل، أشاد الدكتور حسن القلا، رئيس مجلس أمناء جامعة بدر، بما قامت به هيئة الاعتماد والرقابة الصحية من إصدار المعايير للمنشآت المختلفة في زمن يعد قياسياً وكذا دورها في تنظيم القطاع الصحي المصري بما يضمن سلامته واستقراره، لافتاً إلى أن ذلك كان يعد منذ عشرات السنين حلما بعيد المنال، ومؤكدا على أن ذلك يأتي في إطار أهداف الجامعة بتزويد المنشآت الصحية في البلاد بالكوادر البشرية من الفنيين والخبراء في مختلف المجالات الطبية والصحية؛ لتكون قادرة على تقديم "خدمات صحية"، آمنة وذات جودة عالمية، للمشاركة في الخطى المبذولة للارتقاء بمنظومة القطاع الصحي المصري.


وقع البروتوكول عن الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، دالدكتور أشرف إسماعيل رئيس الهيئة، وعن جامعة بدر، الدكتور مصطفى كمال رئيس الجامعة، وذلك بحضور الدكتور إسلام أبو يوسف نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة، والدكتورة نوران الغندور عضو مجلس إدارة الهيئة، والدكتور حسام أبو ساطي المدير التنفيذي للهيئة، والدكتور حسن القلا رئيس مجلس أمناء جامعة بدر، والدكتور عمرو الأتربي نائب رئيس جامعة بدر لشئون الدراسات العليا والبحوث والعلاقات الدولية، وعمداء كليات الطب البشرى والعلاج الطبيعي والتمريض وطب الأسنان بالجامعة.