رئيس التحرير
محمود المملوك

وزير الأوقاف يفتتح معسكر أبي بكر الصديق لنشر الفكر الوسطي بالإسكندرية

وزير الأوقاف
وزير الأوقاف

أدى الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، اليوم الجمعة، صلاة الجمعة، في مسجد المرسي أبو العباس بمنطقة بحري.

ومن المقرر أن يتوجه وزير الأوقاف لافتتاح معسكر أبي بكر الصديق، مع قافلة دعوية، وذلك مع اللواء محمد الشريف، محافظ المدينة الساحلية، في محاولة لنشر الفكر الوسطي وتثقيف الأئمة والوعاظ.

وتنطلق قافلة الأزهر الدعوية المُشتركة مع وزارة الأوقاف برئاسة الدكتور محمد عبد الرحمن الضويني، وكيل الأزهر الشريف، والدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، والدكتور نظير عياد، أمين عام مجمع البحوث الإسلامية، يرافقهم وفد من قيادات الأزهر والأوقاف، وذلك برعاية كريمة من فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف.

ومن المقرر أن تبدأ القافلة عملها لقاء اللواء محمد الشريف، محافظ الإسكندرية، ثم تنطلق القافلة بعد ذلك إلى 15 مسجدًا من المساجد الكبرى بالمحافظة، كما تنظم لقاءً مشتركًا بين أعضاء القافلة يحضره عدد كبير من أئمة وواعظات المحافظة بمعسكر أبو بكر الصديق لمناقشة العديد من القضايا الملحة.

وتهدف القافلة إلى الوصول بالفكر الوسطي الصحيح إلى كل أبناء مصر في مدنها وقراها ورجالها ونسائها وشبابها، ورفع وعي الأئمة والوعاظ وإدراكهم لأهم المشكلات المجتمعية، وتدريبهم على المشاركة في صياغة حلول لتلك المشكلات وتقديمها للمجتمع بشكل يسهل فهمه والتعامل معه.

يأتي ذلك في إطار دور الأزهر الشريف، ووزارة الأوقاف في نشر الفكر الديني الوسطي المستنير، ومجابهة الأفكار المتطرفة، والعمل على دحضها بالمناقشة والحوار بين العلماء والمواطنين على أرض الواقع، وتنفيذًا لرؤية الرئيس عبدالفتاح السيسي نحو تجديد الفكر الديني.

وعملت المؤسسات الدينية على رفع وعي الأئمة والوعاظ وإدراكهم لأهم المُشكلات المجتمعية، وتدريبهم على المشاركة في صياغة حلول لتلك المشكلات وتقديمها للمجتمع بشكل يسهل فهمه والتعامل معه.