رئيس التحرير
محمود المملوك

"الرعاية الصحية" تُعلق على واقعة كريستيان إريسكن

تدريب العاملين بالرعاية
تدريب العاملين بالرعاية الصحية

علقت الهيئة العامة للرعاية الصحية، على واقعة إنقاذ لاعب منتخب الدنمارك كريستيان إريكسن، والتي تابعها العالم أجمع بعدما تعرض لنوبة قلبية خلال مباراة بلاده ضد منتخب فنلندا، في كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم. 

وأشارت الهيئة إلى أن العالم أجمع أشاد بدور الفريق الطبي، الذي استطاع إنقاذ حياة اللاعب، وتمكن من إعادة النبض لقلبه بعد توقفه تمامًا من إنعاش القلب الرئوي الأساسي (BLS). 

وأوضح البيان، أن الهيئة العامة للرعاية الصحية دائماً سباقة في إنجاز كل ما يسهم في إنقاذ حياة المواطنين وتقديم أفضل رعاية صحية ممكنة لهم، ولذلك وضعت منذ فترة كبيرة خطة لتدريب الكوادر البشرية العاملة بمختلف منشآتها من "أطباء وصيادلة وتمريض وفنيين وإداريين"، وذلك على التدريبات اللازمة لإنقاذ الحياة منذ انطلاق العمل بمنظومة التأمين الصحي الشامل. 

وكشفت الهيئة العامة للرعاية الصحية أنها انتهت من تدريب 1000 من القوى البشرية في مختلف التخصصات والمنشآت الصحية التابعة لها بمحافظة بورسعيد، وذلك على إنعاش القلب الرئوي الأساسي (BLS)، وكذلك تم تدريب 32 من الأطباء والتمريض العاملين بأقسام الطوارئ والعنايات المركزة، على إنعاش القلب المتقدم (ACLS)، والمعتمدة من جمعية القلب الأمريكية (AHA) ولا يزال التنسيق مستمرا لاستكمال التدريبات لتصل لجميع العاملين بالهيئة ضمن “علشان صحتك مسئوليتنا”. 

يذكر أن إريكسن لاعب منتخب الدنمارك، سقط أرضاً في الدقيقة 44 من عمر الشوط الأول، بدون أي تدخل من أي لاعب وتم نقله خارج الملعب، وتبين إصابته بتوقف مفاجئ للقلب، ونجح الفريق الطبي في إنقاذ حياته بالإنعاش الرئوي.

عاجل