رئيس التحرير
محمود المملوك

تعرف على أسباب انخفاض الذهب 40 جنيها خلال الأسبوع الجاري

الذهب
الذهب

يتسائل العديد من الأسخاص عن أسباب تراجع أسعار الذهب في مصر اليوم الجمعة بنسبة كبيرة بوصولها لقل مستوى منذ إبريل الماضي، بعدما انخفضت بقدر أكثر من 40 جنيها خلال تعاملات الأسبوع الجاري للجرام الواحد.

 

 وهبط سعر جرام الذهب عيار 21 الأكثر انتشارًا في السوق المحلي من مستوى 809 جنيهات يوم الأحد، إلى مستوى 765 جنيها اليوم الجمعة.

 

وقال نادي نجيب، سكرتير عام شعبة الذهب بغرفة القاهرة التجارية سابقًا إن السبب في التراجع العنيف، هو قرار البنك المركزي الأمريكي يوم الأربعاء، بتثبيت أسعار الفائدة لتحفيز الاستثمار، وتصريحات أعضاء المركزي الأمريكي بأنهم سيرفعون الفائدة في نهاية 2023 موضحًا أن الذهب هو الملاذ الآمن للاستثمار في حالات الأزمات. 

وانخفضت أسعار الذهب بأكبر وتيرة يومية منذ بداية العام الجاري 2021 عند تسوية تعاملات الخميس، بعد توقعات الفيدرالي الأمريكي برفع معدل الفائدة بوتيرة أسرع من التوقعات بحلول نهاية 2023

 

وانخفض سعر العقود الآجلة للذهب تسليم شهر أغسطس بنسبة 4.7% أو 86.60 دولار ليصل إلى 1774.80 دولار للأوقية، وهو أدنى مستوى منذ  30 أبريل الماضي ومعها هوت العقود الفورية لمستوى 1777 دولارا للأوقية.

 

وتراجع سعر عقود الفضة تسليم شهر يوليو بنسبة 7% أو 1.956 دولار ليسجل 25.856 دولار للأوقية.

 

وفي المقابل ارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من 6 عملات رئيسية بنحو 0.8% ليصل إلى 91.869 نقطة في الساعة 8:53 مساءً بتوقيت مكة المكرمة.

 

وقرر بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي أمس الأربعاء تثبيت معدل الفائدة وبرنامج شراء الأصول دون تغيير، مع رفع توقعات التضخم والنمو الاقتصادي.

وكشف اجتماع لجنة السوق المفتوحة لمجلس الاحتياطي الفيدرالي، تثبيت معدل الفائدة عند نطاقه الحالي الذي يتراوح بين صفر و0.25%، مع توقعات إبقائها دون تغيير حتى تعافي سوق العمل ومعدل التضخم نحو المستهدف.

 

البنك المركزي: معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي ارتفع لـ2.9% خلال الربع الأول من 2021

عاجل