رئيس التحرير
محمود المملوك

غدًا.. "التضامن" تستأنف صرف مساعدات تكافل وكرامة

تكافل وكرامة
تكافل وكرامة

تستأنف وزارة التضامن الاجتماعي صرف مساعدات تكافل وكرامة، لنحو 2 مليون و109 آلاف مستفيدًا، وسط اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية لمجابهة فيروس كورونا “كوفيد-19”.

وشكلت نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، غرفة عمليات مشتركة مع هيئة البريد المصري؛ لمتابعة عملية صرف المساعدات ببرنامج "تكافل وكرامة"، كما اعتمدت خطة الصرف للمستحقين؛ لمواجهة التكدسات وتقليل فرص التزاحم.

وفي سياق متصل، بدأت وزارة التضامن استخدام منصتها التفاعلية المجانية "1442"، في قياس مدى معرفة الأسر المستفيدة من برنامج "تكافل وكرامة"، بأساليب التربية الإيجابية للأطفال في المراحل العمرية المختلفة، وذلك عبر أسئلة استقصاء مقننة وضعها متخصصون في التربية الإيجابية، تجيب عنها الأسر التي تلقت دورات تدريبية حول هذه الأساليب بمساعدة الرائدات الاجتماعيات ومكلفات الخدمة العامة.

وقالت نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، إن المنصة التفاعلية المجانية، "1442" التي أطلقتها الوزارة في عام 2020، تهدف إلى استخدام تكنولوجيا المعلومات مجانًا في تقديم الخدمات الاجتماعية للمواطنين، وتقوم على تبادل الحوار المكتوب بين الوزارة والمواطنين، عبر تقنية الرسائل المجانية القصيرة للهاتف المحمول، على رقم 1442، وستمتد تقنياتها لتشمل الخدمات الصوتية وخدمات واتساب بيزنس قريبًا.

ومن جهته، أفاد الدكتور مجدي الحناوي، مستشار وزيرة التضامن الاجتماعي للربط الشبكي، ومدير مشروع منصة التواصل التفاعلي، بأنه تم تدريب الرائدات الاجتماعيات ومكلفات الخدمة العامة بالوزارة، على استخدام المنصة في تسجيل حضور الأسر المستفيدة من دورات التوعية بأساليب التربية الإيجابية، وهي الدورات التي يطبقها برنامج وعي للتربية المجتمعية بالوزارة، لنشر الوعي بالمعلومات الصحية والتربوية السليمة، بين الأسر المستفيدة من برنامج الدعم النقدي تكافل وكرامة على مستوى الجمهورية.