رئيس التحرير
محمود المملوك

كل ما تريد معرفته عن هاني جرجس فوزي.. من أفلامه "الإمبراطورة" و"أحاسيس"

هاني جرجس فوزي
هاني جرجس فوزي

توفي المنتج والمخرج هاني جرجس فوزي صباح اليوم الأحد، وتم تشييع جثمانه إلى مثواه الأخير بحضور أسرته وأصدقائه، ويعتبر الراحل أحد أبرز المنتجين في مصر في فترة التسعينيات القرن العشرين.

 

ويرصد “القاهرة 24” أبرز معلومات عن الراحل هاني جرجس فوزى:

يدين بالفضل لوالده المنتج جرجس فوزي الذي قال عنه في لقاء مصور إن اسم والده ساعده كثيرا على دخول مجال الفن، لأنه يعمل منذ الأربعينيات من القرن الماضي، إذ بدأ جرجس فوزي مشواره مساعد إنتاج ثم مدير إنتاج ثم منتج فني، حتى أصبح منتجا.

بدأ العمل مجال الفن منذ أن كان عمره 16 عاما، ساعده على ذلك نشأته في عائلة فنية.

تعلق شغفه الفني بالإخراج، رغم أن والده كان يريده أن يتعلم التصوير السينمائي، وتتلمذ فيها بالفعل على يد مدير التصوير كمال كريم، لكنه كان يتركه دائما، لينصح كمال كريم والده هاني فوزي بأن يترك الابن يتعلم الإخراج.

عمل هاني جرجس فوي في البداية مساعد مخرج ثاني ثم مساعد أول ثم مساعد مخرج، وعمل مع العديد من المخرجين المتميزين ومنهم هنري بركات الذي عمل معه في فيلم "امرأة بلا قيد".

 

أفلام هاني جرجس فوزي

 

والده جرجس فوزي، قد 30 فيلما ومنهم "الراقصة والطبال"، و"الشيطان يعظ" و"التوت والنبوت" وكان آخر أفلامه "الزمن والكلاب"، أما هاني جرجس فوزي فقد أنتج 18 فيلما، أولهم "سيدة القاهرة" عام 1990، وتبعه بـ"زوجة محرمة" و"سوق النساء" و"الإمبراطورة" و"حسن اللول" و"امرأة فوق القمة".

أخرج 3 أفلام، أثارت الكثير من الجدل نظرا لجرأة موضوعها وتضمنها مشاهد جريئة وهي "بدون رقابة" و"أحاسيس" و"جرسونيرة".

اقرأ أيضا: 

القصة الكاملة لأزمة الفنانة سميرة عبد العزيز ومحمد رمضان

أول رد من محمد رمضان على تصريحات سميرة عبد العزيز (فيديو)

من أبرز انتاجاته السينمائية فيلم "بحب السيما" الذي واجه هجوما شديدا نظرا من رجال دين مسيحيون ومحامين لأنه يتناول التشدد والتزمت الديني وسلطة الأب، كما نال الفيلم العديد من الجوائز بمهرجانات سينمائية مختلفة.

آخر فيلم انتجه هو "توتي فروتي" الذي عرض عام 2017، وأعلن منذ فترة عودته للسينما بمشروع فني جديد لكنه لم يخرج إلى  النور.