رئيس التحرير
محمود المملوك

محمد رفعت رئيسًا لاستئناف القاهرة خلفا للأودن اعتبارًا من 1 يوليو

المستشار عبده الأودن
المستشار عبده الأودن

يتسلم المستشار محمد رفعت، رئاسة محكمة استئناف القاهرة، خلفا للمستشار عبده الأودن، وذلك لبلوغه سن التقاعد (70 عاما).

 
وشغل المستشار محمد رفعت، رئاسة محكمة استئناف الإسكندرية، خلال الفترة الماضية.

ويشار إلى أن قانون السلطة القضائية رقم 46 لسنة 1972، حدد طريقة تعيين رؤساء المحاكم، حيث يعين رؤساء محاكم الاستئناف ونوابها ومستشاروها والرؤساء بالمحاكم الابتدائية والقضاة بموافقة مجلس القضاء الأعلى.

ويعتبر تاريخ التعيين أو الترقية من تاريخ موافقة أو أخذ رأى مجلس القضاء الأعلى حسب الأحوال.

وأقام العاملون بمحكمة استئناف القاهرة، حفل تكريم للمستشار أحمد عبده عطية الأودن، رئيس محكمة استئناف القاهرة، عضو مجلس القضاء الأعلى، وذلك بمناسبة انتهاء فترة رئاسته للمحكمة، ولبلوغه سن التقاعد، والتي استمرت لمدة عام، تقديرًا للمجهود الكبير الذي بذله للارتقاء بسير العمل وتطوير آلياته ليواكب العصر، وحرصه الشديد على الاهتمام بالعاملين وتحسين أحوالهم وتوفير كل سبل الراحة لهم، ليتمكنوا من أداء مهامهم، متمنيين له التوفيق والسعادة في حياته العملية القادمة.


وقدم العاملون بمحكمة استئناف القاهرة درعا للمستشار أحمد عبده عطية الاودن، تعبيرًا عن الامتنان والتقدير لمجهوداته، وإسهاماته المتميزة خلال فترة رئاسته.

وتوجه عوده ربيع أمين عام محكمة استئناف القاهرة بخالص الشكر الي المستشار أحمد عبده عطيه الاودن، على ما قدمه من عمل مخلص ودؤوب خلال فترة رئاسته للمحكمة، مؤكدا أن ما زرعه من اخلاقيات أثرها سيبقي لدي الجميع، وأن ما استفاده العاملون في المحكمة من علمه وخبراته لا يقدر بثمن، وأن جميع العاملين في المحكمة كانوا حريصين على تنظيم هذا التكريم لأن هذه اللافتة هي أقل ما يمكن أن يقدم تعبيرًا عن الشكر والعرفان له.


وقالت السيدة راوية، أمين عام مساعد الشيءون المالية، نتوجه بالشكر إلى المستشار أحمد عبده عطية الأودن، جلسة على ثقة في النساء العاملين بالمحكمة ودعمه المستمر لنا خلال فترة تولية رئاسة المحكمة، وتشجيعه وتحفيزه وإصداره للعديد من الترقيات ووضعنا في مواقع متميزة، وإصراره على قدرتنا علي تنفيذ التكليفات المطلوب منا، وهو ما أمر مقدر لدينا ونشكره عليه ونتشرف بأننا عملنا طوال الفترة الماضية تحت إشرافه وبتوجيهاته، وأن ذكراه ستظل محفورة في ذاكرتنا بكل التقدير والاحترام.