رئيس التحرير
محمود المملوك

حبس 3 عاطلين لخطفهم طفلة بالعبور ومساومة أهلها على دفع فدية

القاهرة 24

أمرت النيابة العامة بالعبور، برئاسة المستشار أحمد رجب، رئيس النيابة، حبس ثلاثة عاطلين 4 أيام على ذمة التحقيقات، لخطفهم طفلة من أمام منزلها بدائرة القسم، لثراء والدها ومساومته على دفع مبلغ مالي نظير عودتها.

كما أمرت النيابة العامة تحريات المباحث الجنائية حول الواقعة وملابستها، وعمل فيش جنائي للمُتهمين لبيان القضايا المطلوبين فيها من عدمه، وتحرير الهاتف المحمول. 

كانت تلقت الأجهزة الأمنية بالقليوبية، في وقت سابق، إخطارًا من قسم شرطة العبور، بورود بلاغ  من أحد المواطنين مقيم بدائرة القسم، بقيام 3 أشخاص مجهولين، يستقلون سيارة باختطاف ابنته البالغة من العمر 7 سنوات، حال تواجدها أمام مسكنهما، وورود اتصال هاتفي للمُبلغ، طلب خلاله المتصل دفع مبلغ مالي (فدية) نظير إطلاق سراحها.

وكشفت التحريات أن وراء ارتكاب الواقعة 3 أشخاص عاطلين مقيمين بدائرة القسم.

وعقب تقنين الإجراءات، تم استهدافهم وضبطهم، وبرفقتهم الطفلة المُختطفة، وضبط السيارة المُستخدمة في ارتكاب الواقعة، وبمُواجهتهم اعترفوا بارتكابهم الواقعة، بتخطيط وتدبير من أحد المتهمين، لعلمه بثراء والد المختطفة، نظرًا لطبيعة عمله كتاجر، الذي عُرض على المتهمين الآخرين مخططه الإجرامي، نظير التحصل على مبلغ مالي، يتم اقتسامه فيما بينهم، وتم بإرشادهم ضبط الهاتف المحمول المُستخدم فـي المساومة، وأحيل المتهمون للنيابة العامة التي أصدرت قرارها السابق.