رئيس التحرير
محمود المملوك

خيرية البشلاوي عن رمسيس مرزوق: أتمنى عرض فيلمه الذي يكشف الاعيب الإخوان

رمسيس مرزوق
رمسيس مرزوق

صُدم الوسط الفني برحل مدير التصوير رمسيس مرزوق عن عمر ناهز 81 عامًا، إذ توفي إثر مضاعفات صحية بالقلب بعد مشوار حافل بالعطاء بعشرات الأعمال السينمائية ووقف أمامه نجوم كبار.

 

وقالت خيرية البشلاوي إن السينما فقدت فنانًا جميلًا، صاحب عين حساسة، كاميرا لاقطة لماحة، لديه حس جمالي عالي، واتنماء وطني كبير، ورصيد من الأفلام التسجيلية والروائية.

 

وأشارت الناقدة الفنية في تصريح لـ “القاهرة 24”، إلى أن الراحل يعد نموذجًا للفنان المحترم البارز في فن التصوير، والمعاصر لأقوى مدارس التصوير، حيث درس في فرنسا وحصل على العديد من الجوائز، ونال جائزة تقديرية من وزارة الثقافة.

 

وأكدت الناقدة الفنية أن رمسيس مرزوق لا يمكن تعويضه، لما كان لديه من اللغة البصرية الجميلة، مشيرة إلى أن جماليات الصورة لديه مرتفعة، والصور تمتلك قدر كبير من المستوى العالي من حيث الشكل والمضون.

 

وأضافت: “ الراحل مصور سينمائي وفوتوغرافي عظيم، فنان مبدع وخلوق جدًا ومتعاون ومحب للسينما ومحب لمضمون الصورة”.

وتابعت: "مجال التصوير السينمائي خسر فارسًا من فرسان المهنة، كونه أبدع وأخلص لمهنه ورسم بالكاميرا أحسن تابلوهات.

 

وأشارت إلى أن الراحل قدم مؤخرًا فيلمًا تسجيليًا تتمنى أن يعرض، لافتة أنه سجل من خلاله جميع جرائم الإخوان والعدوانية الشديدة بجماليات الصورة واستخدم الدخان والظل".

 

جدير بالذكر أن الراحل قدم خلال مشواره الفني  الحافل مجموعة كبيرة من الأعمال التي بلغ عددها 70 عملًا في السينما والتليفزيون، ونال العديد من الجوائز، كما شارك في تصوير مجموعة من الأفلام الإيطالية، وعمل لسنوات عديدة مع كبار المخرجين، منهم يوسف شاهين، رضوان الكاشف، وغيرهم.

عاجل