رئيس التحرير
محمود المملوك

الأمين العام لنقابة غاز مصر يستغيث بعد وقفه عن العمل

النقابة العامة للعاملين
النقابة العامة للعاملين بالبترول

تقدم علاء إسماعيل، الأمين العام للجنة النقابية بشركة غاز مصر، باستغاثة لرئيس الجمهورية ووزيري البترول والقوى العاملة ضد رئيس اللجنة النقابية بغاز مصر فتحي عبد العزيز ومحمد جبران رئيس النقابة العامة للبترول لوقفه عن العمل النقابي دون وجه حق أو أي سند قانوني. 

وقال إسماعيل لموقع "القاهرة 24 " انه تم إيقافه عن ممارسة العمل النقابي لاعتراضه علي تجاوزات رئيس النقابة في حق زملائه، مشيرا إلي أنه توجه لرئيس النقابة العامة محمد جبران لإعطائه ورقة رسمية بإيقافه، وكان رده أنه ليس هناك سند قانوني لإيقافك وأن الإيقاف كيدي. 

أضاف علاء، أنهم طلبوا أخذ الختم الخاص بالنقابة لتغييره وإعطائه له مرة أخرى إلا أنهم رفضوا إعطاءه له وتم سحب عضوية عدد من الزملاء من الجمعية العمومية، وكل ذلك مخالف للقانون، مشيرا إلى أنه وبعض أعضاء النقابة تعرضوا إلى التهديدات لإسكاتهم -حسب روايته- مؤكدا أن هناك أكثر من زميل تم إيقافهم عن العمل النقابي. 

أشار الأمين العام لنقابة غاز مصر إلى أنه تقدم بشكاوى عدة إلى محمد سعفان وزير القوى العاملة، ضد فتحي عبد العزيز وأرفق صورة من بعض، وقدم العديد شكاوى ضده -حسب وصفه- ولكن موقف النقابة لا تعليق ونتساءل من يحمي رئيس النقابة العامة للعاملين بغاز مصر. 

وأشار إسماعيل أنه من أهم تجاوزات رئيس النقابة عدم ارسال الزملاء الى التدريب على العمل النقابي في الدورات الا بالمزاج هذا خطا كبير في الإدارة بألا ضافة إلي أنه عند ترشيح نفسه بالانتخابات بالمجلس التنفيذي للنقابة العامة لم يحصل علي توقيعات أعضاء اللجنة النقابية لكن ذلك لم يحدث فكيف ترشح للمنصب بالإضافة إلي مطالبتهم لرئيس النقابة العامة للبترول بإنشاء نادي تابع للنقابة ولكنه رفض