رئيس التحرير
محمود المملوك

شكري يصل إلى أمريكا اليوم للمشاركة في جلسة مجلس الأمن عن سد النهضة

سامح شكري
سامح شكري

يصل سامح شكري، وزير الخارجية، على رأس وفد مصري، مساء اليوم الأحد، إلى نيويورك للمشاركة في جلسة مجلس الأمن الدولي يوم 8 يوليو الجاري، حول سد النهضة الإثيوبي.

ومن المقرر أن تشهد الأيام المقبلة حراكًا من قبل وزير الخارجية والوفد المرافق له، لإقناع أعضاء مجلس الأمن بأهمية حل قضية سد النهضة، والموافقة على مشروع قرار مقدم من مصر والسودان، لحل الأزمة.

وحصل "القاهرة 24"، على نص الرسالة الثانية لمصر إلى مجلس الأمن الدولي، والمؤرخة في 25 يونيو 2021، للنظر فورًا إلى الأمر، وتأييد طلب السودان بعقد جلسة طارئة حول سد النهضة.

وقال سامح شكري، وزير الخارجية في الرسالة، إن الوضع يشكل تهديدًا وشيكًا للسلم والأمن الدوليين، ويتطلب أن ينظر فيه المجلس على الفور.

وطالبت الرسالة بضرورة عقد جلسة عاجلة تحت بند الأمن والسلم في إفريقيا، وتضمنت تأييد مصر لما قدمه السودان في رسالته الأخيرة، وتأكيدا أنه بعد 10 سنوات من المُفاوضات، تطورت المسألة إلى حالة تتسبب حاليًا، كما جاء في نص المادة 34 من ميثاق الأمم المتحدة، أن يمكن حدوث احتكاك دولي، يُعرّض استمرار السلم والأمن الدولي، للخطر، وعليه فقد اختارت مصر أن تعرض هذه المسألة على مجلس الأمن الدولي عملًا بالمادة 35 من الميثاق.