رئيس التحرير
محمود المملوك

النيابة تصرح بدفن فتاة بعد مصرعها على يد شقيقها في المنيا

مقتل فتاه علي يد
مقتل فتاه علي يد شقيقها بالمنيا

صرحت النيابة العامة بمركز سمالوط، شمال المنيا، اليوم الأحد، بدفن جثمان فتاة في العقد الثاني من عمرها، وذلك بعد أن خنقها شقيقها حتى لفظت أنفاسها الأخيرة، وسلم الجاني نفسه للشرطة، وتحرر عن ذلك محضرا بموجب الواقعة.

جاء ذلك عندما تلقى اللواء محمود خليل مساعد وزير الداخلية لأمن المنيا، مساء أمس، إخطارًا من اللواء خالد عبد السلام مدير مباحث المديرية، يفيد بإخطار من الرائد الحسيني الشاروني رئيس مباحث مركز شرطة سمالوط، يفيد يقيام شاب في العقد الثالث من عمره بتسليم نفسه للمركز، متهمًا نفسه بخنق شقيقته وتُدعى “اوعاد. ر ا” 22 عاما، يقيمون بقرية العزبة البيضاء التابعة لقرية دفش بمجلس قروي قلوصنا بمركز سمالوط؛ وذلك بسبب شكه في سلوك شقيقته ولاحظ عليها بعض الأشياء الأخرى غير الأدبية؛ مما استدعى إلى شنقها حتى لفظت أنفاسها الأخيرة؛ حتى لا تجلب له ولعائلته العار.

وانتقل على الفور إلى موقع الحادث العقيد أحمد الحيني مأمور مركز شرطة غرب، والعقيد محمد السعيد نائب المأمور والرائد الحسيني الشاروني رئيس مباحث المركز، وفريق النيابة العامة، وتلاحظ وجود الجثمان ملقاة على الأرض وبجوارها الأدوات المستخدمة للشنق، وأمر النيابة على الفور نقلت الجثة لمشرحة مستشفى اليوم الواحد بسمالوط، تحت تصرفات النيابة العامة، والتي صرحت صباح اليوم بدفن الجثمان، وذلك بعدما انتهت الطبيبة الشرعية من توقيع الكشف الطبي عليها بوجود مفتش صحة المركز، والتي أثبتوا أن الوفاة سبب الخنق الشديد بالرقبة حتى لفظت أنفسها الأخيرة.
وأنهى الرائد الحسيني الشاروني رئيس مباحث مركز سمالوط غرب، إجراءات التحريات الأولية والنهائية بعد استماع شهود عيان والاستماع من المتهم ومن والديه، ومناقشتهما بأسباب الواقعة، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بموجب الواقعة، وباشرت النيابة العامة التحقيقات.

عاجل