رئيس التحرير
محمود المملوك

"جهاز المشروعات" يتعاون مع مصانع الطوب بالصف وأطفيح لرفع الإنتاجية

صورة من الزيارة
صورة من الزيارة

زار وفد من جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، مركز الصف بالجيزة، وعقد لقاءً موسعًا مع أصحاب مصانع الطوب الطفلي، بحضور ممثلي هيئة التنمية الصناعية ونواب مجلسي النواب والشيوخ بمركزي الصف وأطفيح، في إطار تنفيذ المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" للنهوض بالريف وتحقيق التنمية الشاملة بالمركز والقرى الأكثر احتياجا للخدمات.

ويضم المركزان ما يقرب من 308 مصنع للطوب بما يمثل 65% من صناعة الطوب الطفلي على مستوى الجمهورية، وتوفر هذه المصانع ما يقرب من 10 آلاف فرصة عمل لأبناء محافظة الجيزة.

وشمل اللقاء، عرض كافة خدمات جهاز تنمية المشروعات التمويلية والتدريبية والتسويقية والتيسيرات التي يمنحها قانون تنمية المشروعات رقم 152 لعام 2020، وكيفية استفادة مشروعات مصانع الطوب الطفلي من خدمات الجهاز والتيسيرات والحوافز الضريبية التي جاءت في القانون؛ بهدف استمرار هذه المشروعات وتوفيق أوضاعها وتطوير منتجاتها وزيادة قدراتها الإنتاجية؛ مما يؤدي إلى توفيرها للمزيد من فرص العمل.

وتناول أيضًا المحاور الرئيسية لمبادرة “حياة كريمة”، والتي يأتي في مقدمتها تحسين جودة الحياة في مراكز وقرى مصر الأكثر احتياجا وإتاحة فرص عمل لأبنائها، وتوفير سكن كريم لأهالي القرى المصرية.

وأشار الدكتور حاتم مكرم مدير فرع الجهاز بالجيزة، إلى أن جهاز تنمية المشروعات على أتم استعداد لتقديم كافة خدماته المالية وغير المالية لأصحاب المصانع.

وأضاف أن فرع الجهاز بالجيزة سيرسل ممثليه لإجراء بحث حالة لكل مصنع على حدى وتحديد الاحتياجات الخاصة بكل مصنع لمساعدة أصحابه على التطوير ورفع معدلات الإنتاج والتسويق.

كما سيتم مناقشة العقبات والتحديات التي تواجههم والعمل على وضع آليات لمواجهتها بالتنسيق مع كافة جهات الدولة المعنية والمشاركة في المبادرة الرئاسية “حياة كريمة”.

ومن جانبه، صرح المهندس إيهاب عبد العزيز مدير المنطقة الأولى بجهاز تنمية المشروعات، بأن فرع الجيزة نفذ 4 ندوات تعريفية بمركزي الشباب بالصف وأطفيح، بالتعاون مع الجهات الشريكة للتعريف بالخدمات المالية وغير المالية التي يقدمها الجهاز وكذلك التعريف بمزايا وحوافز قانون المشروعات الصغيرة رقم 152 لسنة 2020، بالإضافة إلى تنفيذ برنامجين تدريبيين لريادة الاعمال تحت عنوان تنمية المهارات الريادية.