رئيس التحرير
محمود المملوك

خلال جولته بأسوان.. مدبولي يوجه باستغلال المسرح المكشوف لإقامة فنية وثقافية مختلفة

مدبولي
مدبولي

تفقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء،  اليوم الثلاثاء، مدينة أسوان الجديدة، خلال زيارته لمحافظة أسوان، لمتابعة ما يتم تنفيذه من مشروعات تنموية وخدمية بالمدينة.
وأشاد مدبولي في مستهل جولته، بالممشى السياحي وما يتمتع به من جمال وطبيعة ساحرة، حيث يمتزج النيل مع الجبل والمساحات الخضراء، وهو ما يخلق مزيجًا مميزًا جاذبًا للسياحة لا يتكرر في كثير من مناطق أخرى، موجهًا بالعمل على تذليل أي معوقات من الممكن أن تواجه عمليات تنفيذ هذا المشروع الواعد، وذلك بما يضمن سرعة الانتهاء منه في أقرب وقت، وبدء العمل على استثماره سياحيًّا.

وأوضح الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، خلال الجولة أن مشروعات الشريط النهري بمدينة أسوان الجديدة تتضمن الممشى السياحي، مشيرًا إلى أنه يتكون من مسار للدراجات، ومحلات تجارية تصلح لجميع الأنشطة المطلوبة لخدمة المشروع، بالإضافة إلى مشروع الحديقة النيلية بطول 6 كم، لافتا إلى أنها بواجهة مباشرة على كورنيش النيل بإطلالة بانورامية، تضم بازارات سياحية، ومحلات تجارية، وكافيهات، ونفق مشاة، ومراسي سياحية، ومناطق ألعاب أطفال، ومسارات حركة للمشاة، وبرجولات خشبية، ومقاعد للمواطنين، وأماكن انتظار السيارات، لخدمة جميع أهالي أسوان.

كما تفقد رئيس الوزراء خلال الزيارة المسرح المكشوف، واستمع إلى شرح من وزير الإسكان، الذي أشار إلى أنه تم تنفيذ المسرح على مساحة 5.5 فدان، بطاقة استيعابية 3 آلاف متفرج، ويتميز بإطلالة بانورامية على نهر النيل، بالإضافة إلي كباري المشاة، والتي تم تنفيذها للربط بين الحديقة النيلية ومنطقة الفيلات.

وفى هذا السياق، وجّه رئيس الوزراء بأهمية العمل على حسن استغلال المسرح المكشوف، من خلال إقامة الفعاليات الفنية والثقافية المختلفة عليه، للاستفادة منه كواجهة حضارية في هذه المنطقة.

 


وتابع رئيس الوزراء، موقف تنفيذ الفيلات على الشريط النهري بمدينة أسوان الجديدة، وما يتم من أعمال تنسيق وتجميل للموقع المحيط بتلك الفيلات، متفقدًا أحد نماذج الفيلات، مشيدًا في هذا الصدد بحجم وجودة الأعمال المنفذة، التي أسهمت في إضفاء مظهر حضاري للموقع ككل.  

واستمع رئيس الوزراء، إلى شرح وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، الذي أشار فيه إلى أن مدينة أسوان الجديدة، إحدى مدن الجيل الرابع التي تنفذها هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، على مساحة 22 ألفا و400 فدان، منها 3300 فدان كتلة عمرانية، وتستهدف توطين 850 ألف نسمة قبل حلول عام 2032، وأن ما يجرى من أعمال بالمدينة وفر أكثر من 20 ألف فرصة عمل مباشرة.

وفيما يتعلق بالاستثمارات التي تم انفاقها، أوضح الدكتور عاصم الجزار، أن حجم الاستثمارات التي تم إنفاقها خلال الفترة من عام 2014 وحتى نهاية شهر يونيو من عام 2021 بلغت حوالي 3.3 مليارات جنيه، منها 1.025 مليار جنيه خلال خطة العام المالي 2020 -2021.