رئيس التحرير
محمود المملوك

"الاستثمار في أوغندا": وجهنا دعوة لرجال الأعمال المصريين للتعاون في الطاقة والصناعة (خاص)

إيملي كوبوزا رئيس
إيملي كوبوزا رئيس هيئة الاستثمار في أوغندا

قال إيملي كوبوزا، رئيس هيئة الاستثمار في أوغندا، إن بلاده تسعى لمزيد من التعاون الاستثماري مع مصر خلال المرحلة المقبلة ما بعد جائحة كورونا.

وأضاف، في تصريح لـ"القاهرة 24"، أن الاستثمار في إفريقيا لا بد أن يكون بين دول القارة وبعضها، حتى تنهض القارة بأيدي أبنائها.

وأوضح رئيس هيئة الاستثمار أن اللقاءات المشتركة بين مسؤولي دول القارة تدعم التقارب في وجهات النظر بين الدول والتعريف بفرص الاستثمار المتاحة في كل دولة.

ولفت إلى أن أوغندا تعد بيئة خصبة أمام الاستثمارات المصرية، في البنية التحتية والكهرباء، موجهًا الدعوة لرجال الأعمال المصريين لزيارة بلاده والاطلاع على فرص الاستثمار الواعدة.

وتابع أن بلاده توفر بيئة تشريعية مناسبة للاستثمار، وهناك عديد من المجالات البارزة التي يمكن أن تمثل فرصة لرجال الأعمال هي الرعاية الصحية ومجالات الصناعة والبنية التحتية والفنادق والمناطق اللوجيستية.

وأشار رئيس هيئة الاستثمار إلى أن بلاده بها العديد من الموارد الطبيعية، مثل الأخشاب والمعادن التي يمكن أن تخدم توجهات رجال الأعمال، وبأسعار مناسبة.

وأكد أهمية العمل المشترك بين دول القارة لدخول الثورة الصناعية الرابعة، باستخدام التكنولوجيا الحديثة في الصناعة، والاستفادة من قدرات الشباب في إفريقيا الذين يمثلون العدد الأكبر من السكان.

وأوضح أن قطاع الاتصالات والبنية التحتية التكنولوجية هو مستقبل الاستثمار في إفريقيا، لذلك هناك توجه للتعاون بين منظمات الاستثمار المختلفة في القارة، لإتاحة الفرص الاستثمارية الواعدة على منصة إلكترونية واحدة يمكن من خلالها جذب الاستثمار في كل بلاد القارة.

وأوضح أن الحكومة الأوغندية تدعم الاستثمار في البلاد بشكل واسع، لافتًا إلى أن بلاده مستعدة للدخول في شراكات لإنتاج الطاقة المتجددة لما تمثله من مستقبل أمام جميع الدول، لذا تمت دعوة رجال الأعمال المصريين المهتمين بهذه الصناعة للدخول في الاستثمارات في هذه القطاعات.