رئيس التحرير
محمود المملوك

شركه "بوتنسيا سيستمز" مصر تحصد جائزة التميز في تكنولوجيا الذكاء الصناعي والمدن الذكية

القاهرة 24

حصدت شركه بوتنسيا سيستمز مصر علي جائزه التميز في تكنولوجيا الذكاء الصناعي والمدن الذكية المقدمة من – المنصة الإعلامية للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالشرق الأوسط – كانت قد نظمت المنصه حفلا افتراضيا لتوزيع جوائز تكريم رواد قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والتي تم الإعلان عنها خلال حفل توزيع جوائز ميدل ايست  للتميّز في نسخته الـ 18 الشهر الماضي في دبي.


وحصدت مجموعة «بوتنسيا سيستيمز جروب»، التي تعمل في مجالات البنية التحتية للاتصالات والتحول الرقمي، جائزة أفضل شركة لتطوير البنية التحتية بالشرق الأوسط وإفريقيا للمدن الذكية والذكاء الاصطناعي؛ تقديرا للمشروعات الضخمة التي أنجزتها الشركة على امتداد العام الماضي خلال الظروف الاستثنائيه التي يمر بها العالم، والتي ساهمت في تحقيق نقلة نوعية غير مسبوقة، في تطوير قطاعات البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المنطقة.


وللعام الثالث على التوالي، حصد المهندس محمد سعيد، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لمجموعة بوتنسيا سيستيمز، جائزة أفضل رئيس تنفيذي لعام 2020 عن فئة “مزودي البنية التحتية التكنولوجية”.

 

ويأتي هذا التتويج عرفانًا وتقديرًا لإسهاماته الملموسة على مدار عقدين في قطاعي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وبشكل مكثف خلال العام الماضي.

 

وفي هذا الإطار، قال الدكتور ادوارد ماكين، مؤسس والرئيس التنفيذي لمجله ميدل إيست البريطانيه: “نقوم اليوم بتسليم مجموعة بوتنسيا سيستيمز جائزتين مرموقتين، إحداهما تقديرًا لمشوار مجموعتهم خلال عام 2020 وحجم المشروعات الناجحة التي أنجزتها الشركة بالمنطقة في مجال البنية التحتية للاتصالات وتنكولوجيا المعلومات، والثانية لتكريم المهندس محمد سعيد صاحب الإنجازات العالمية في مجال إدارة الشركات العملاقة المطورة للبنية التحتية”.

 

وأضاف، “خلال عام 2020 تلقّت لجنة جوائز الاتصالات عددًا كبيرًا من الترشيحات من أكبر شركات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وأكثرها إبداعًا، ليتجاوز عددها 300 ترشيحا، وهذا يدل على اهتمام قادة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بجوائزنا وثقتهم الكبيرة بمؤسسة ميدل إيست التي حافظت على المعايير نفسها بالرغم من الظروف الصعبة التي نشهدها”.

 

وتعقيبا على التكريم، أعربت السيدة ريم شحاده عضو مجلس الإداره ومديرة التطوير بمجموعة بوتسنيا سيستيمز، عن امتنانها لهذا التكريم، الذي يعد بمثابة تتويج رائع لعام ملئ بالنجاحات التي حققتها مجموعة بوتنسيا وجميع العاملين بالمجموعة رغم الظروف الصعبة التي واجهها العالم بأكمله في ظل تفشي وباء فيروس كورونا. كنا يدًا واحده داخل العمل وخارجه.


وقالت السيدة ريم شحاده: “أتشرف بشكل شخصي بهذا التكريم لمجموعتنا في قطاع البنية التحتية التكنولوجية بالمنطقة للعام الثالث على التوالي، والذي أراه تكريما حقيقيا لفريق عمل بوتنسيا المتميز بأكمله.. وأتوجه بالشكر لمؤسسة ميدل إيست التي تثبت دوما قدرتها على تقدير الجهود التي نبذلها والنجاحات التي نحققها، من خلال منظومة متكاملة ترسخ قواعد التفوق والتميز والابداع والجودة والاستدامة، ولا ترضى بغير الإنجاز بديلا.


جدير بالذكر أنه قد فازت مجموعة بوتنسيا سيستيمز بمشاريع ضخمة في البنية التحتية بالتعاون مع شركتي هيك فيچن للصناعات الأمنية وفوجيتسو الألمانيه للبنية التحتية، حيث كانا شريكين استراتيجًا في دعم الحلول المقدمة من مجموعة بوتنسيا سيستيمز.