رئيس التحرير
محمود المملوك

بتكلفة وصلت 700 مليار جنيه.. ماذا قدمت "حياة كريمة" إلى المصرين منذ انطلاقها؟

حياة كريمة
حياة كريمة

في يناير 2019، أطلق الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، المبادرة القومية "حياة كريمة" والتي تستهدف تطوير قرى الريف المصري، بهدف أسمى يستهدف التطوير على كافة مستويات وقطاعات المعيشة، كأكبر مشروع تنموي لتطوير وتنمية الريف المصري وتحسين مستوى معيشة الأسر، بداية من المرافق والصحة والتعليم والزراعة وتوفير صرف صحي للقرى وشبكات الكهرباء وكذلك فرص عمل، وحتى الاهتمام بوعي الأسرة والمجتمع، بتكلفة وصلت حتى الآن نحو 700 مليار جنيه، لتطوير 4600 قرية مصرية بداية من الأكثر فقرًا وحتى الأقل فقرًا.

"حياة كريمة"، مبادرة حظت بمتابعة الرئيس عبد الفتاح السيسي، عن كثب، واصفًا إياها بالطريق الصعب، قائلًا: "لم نغفل عن حال الناس يومًا ما، وقررنا التصدي للمشكلات واختيار الطريق الصعب، نسعى لتغيير حقيقي لحال أهلنا في المرحلة الأولى والثانية والثالثة من المبادرة.. 52 مركزًا في المرحلة الأولى ولن أنسى بتوابعهم.. ونقوم بذلك لأنه واجبنا تجاه بلدنا.. وكل مسؤول يشارك معانا سواء الكهرباء أو الإسكان أو الزراعة أو الري".

ماذا قدمت "حياة كريمة" للمصرين منذ انطلاقها؟

ووفقًا لدراسة أعدها المركز المصري للفكر والدراسات، لما تم إنجازه خلال المرحلة الأولى من "حياة كريمة"، جاءت إنجازات المرحلة الأولى كالتالي: 
- إنشاء 100 وحدة صحية بتكلفة 450 مليون جنيه، وتجهيزها وفقًا لنموذج التأمين الصحي الشامل الجديد. 

- تنفيذ 1000 مشروع رصف طرق وكباري بتكلفة 3.825 مليار جنيه وتنفيذ 500 مشروع كهرباء بتكلفة 1.425 مليار جنيه وتنفيذ 141 مشروع صرف صحي بتكلفة 1.550 مليار جنيه وتنفيذ 150 مدرسة بتكلفة 750 مليون جنيه، وإضافة 917 فصلا جديدا للمدارس القائمة لتستوعب 36.680 ألف تلميذ.

- تنفيذ 200 مشروع مياه شرب بتكلفة 1.5 مليار جنيه وتنفيذ 125 مشروع تحسين بيئة تغطية مصارف ومعدات نظافة بتكلفة 750 مليون جنيه.

- تنفيذ 75 مشروع رفع كفاءة مقرات وحدات محلية ومراكز تضامن بتكلفة 250 مليون جنيه وإنشاء مشروع لتمكين النساء المعيلات اقتصاديًا في 147 قرية وتسقيف 16 ألف منزل. 

- تسيير 264 قافلة طبية في كافة التخصصات وتوقيع الكشف الطبي على 3 ملايين مواطن في 27 محافظة وإجراء 12 ألف جراحة عامة وعيون، وتوزيع 600 جهاز تعويضي، وتوزيع أكثر من 18 ألف نظارة طبية من خلال قوافل رمد موجهة بالدرجة الأولى لطلاب المدارس للاكتشاف المبكر للإعاقات البصرية.

- توفير 20 مليون جنيه لتمويل مشروعات صغيرة ومتناهية الصغر كما خصصت المبادرة 32 مليار جنيه لتطوير المناطق العشوائية كما شملت تطوير وإعادة تخطيط 354 منطقة خطرة، علاوة على توفير 262 ألف وحدة لسكان العشوائيات و354 ألف وحدة سكنية لمحدودي الدخل، و150 ألف وحدة لمتوسطي الدخل.

أما المرحلة الثانية من أكبر مشروع تنموي لتطوير وتنمية الريف المصري، تستهدف 52 مركزا في 20 محافظة، بما يقرب من 1413 قرية بإجمالي تكلفة تقترب من 200 مليار جنيه، مستهدفة نحو 18.4 مليون مواطن مستفيد.

عاجل