رئيس التحرير
محمود المملوك

جلسة استماع سرية لدفاع زياد العليمي.. والمحكمة تؤجل للاطلاع

زياد العليمي
زياد العليمي

أجلت محكمة جنح أمن الدولة طوارئ بمصر القديمة، جلسات محاكمة كل من هشام فؤاد، وحسام مؤنس، وزياد العليمي، لجلسة 29 يوليو للإطلاع. 

عقدت المحكمة في جلسة سرية دون حضور أي من المتهمين واستمعت المحكمة إلى المحامي خالد علي دفاع المتهمين.

من جانبها، أيدت محكمة النقض، أمس الأربعاء، الحكم بإدراج 13 متهمًا بينهم زياد العليمي ورامي شعث، على قوائم الإرهاب، لمدة 5 سنوات في القضية المعروفة بـ "خلية الأمل".


وكانت الدائرة 5 إرهاب، برئاسة المستشار محمد السعيد الشربيني، قد قررت في وقت سابق إدراج زياد العليمي و12 آخرين من خلية الأمل على قوائم الإرهاب، لمدة 5 سنوات، وجاء في قرار الإدراج أنه كان من المقرر قانونا أن قوائم الكيانات الإرهابية والإرهابيين، يرتكز على الوفاء بالتزامات مصر الدولية تجاه ميثاق الأمم المتحدة، خاصة قرارات مجلس الأمن الملزمة، بالإضافة إلى ما نصت عليه المادة 237 من الدستور المصري بشأن التزام الدولة بمواجهة الإرهاب بكافة صوره وأشكاله، وتعقب مصادر تمويله وفق برنامج زمني محدد باعتباره تهديد للوطن والمواطنين مع ضمان الحقوق والحريات، وفضلا عن أن الإدراج يتم بناء على معيار تحفظي يصدر به قرار من محكمة الجنايات.

وكانت نيابة أمن الدولة قد أمرت بحبس المتهمين 15 يومًا احتياطيًا على ذمة التحقيقات في "خلية الأمل"، بعدما وجهت إليهم تهم ارتكاب جرائم الاشتراك مع جماعة أنشئت على خلاف أحكام القانون، الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها، ونشر أخبار ومعلومات وبيانات كاذبة – على نحو متعمد - عن الأوضاع السياسية والاقتصادية بالبلاد بقصد تكدير السلم العام وزعزعة الثقة في مؤسسات الدولة.

عاجل