رئيس التحرير
محمود المملوك

"هيتحول للتحقيق".. أول رد فعل من رئيس اتحاد المصارعة بعد فيديو عبداللطيف منيع

عصام نوار رئيس اتحاد
عصام نوار رئيس اتحاد المصارعة

قال عصام نوار، رئيس اتحاد المصارعة، إنه لا يعلم شيئًا عن الأزمة التي تحدث عنها اللاعب عبد اللطيف منيع، لاعب منتخب مصر للمصارعة، حول استبعاد مدربه من بعثة المصارعة المشاركة في أولمبياد طوكيو 2020، مؤكدًا أن مثل هذه الأمور لا تتم إلا من أجل الدعاية الانتخابية.

وأضاف نوار، في تصريحات خاصة لـ "القاهرة 24"، أنه لا أساس للمشكلة ولا يوجد أي استبعاد للمدرب أشرف حافظ، موضحًا أن المستند المرفق في مقطع الفيديو الخاص باللاعب تضمن اسم المدرب.

وأكد نوار، أنه لا يعلم من أين حصل اللاعب على هذا المستند، مؤكدًا أنه كرئيس للاتحاد لم يصله القرار الوزاري الخاص بالبعثة حتى الآن.

وأوضح نوار، أن اللاعب يريد خلق شماعة مبكرة يعلق عليها فشله حال الخسارة في أولمبياد طوكيو، وعدم تحقيق ميدالية بعد الإعداد الجيد الذي حصل عليه من الاتحاد والشركة الراعية له.

القرار الوزاري الخاص ببعثة المصارعة

وقال رئيس اتحاد المصارعة، إنه سيتم اتخاذ الإجراءات الممكنة ضد اللاعب حسب اللوائح، حيث تؤكد لائحة اللجنة الأولمبية، تحويل أي شخص من أفراد البعثة للتحقيق حال ارتكابه لأي خطأ.

وأكمل نوار، أنه سيرد على هذه الاتهامات في الوقت المناسب، لكنه لن يتدخل في عمل اللجنة الأولمبية، لعدم المساهمة في إشعال أزمة تهدف لهدم اللعبة وعناصرها في مصر.

وقال عبداللطيف منيع، في مقطع فيديو بثه عبر حسابه الشخصي، على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أنه تفاجأ اليوم الخميس، وفي أثناء تواجده بمعسكر المجر، بقرار وزاري، يقضي باستبعاد مدربه الدكتور أشرف حافظ، من بعثة المصارعة المشاركة في أولمبياد طوكيو 2020.

عاجل