رئيس التحرير
محمود المملوك

مشروع "حياة كريمة" يفتح آفاق الاعتماد على مستلزمات الإنتاج المحلية

حياة كريمة
حياة كريمة

 يفتح مشروع "حياة كريمة" آفاق الاعتماد على مستلزمات الإنتاج المحلية وسيمثل نقلة نوعية كبيرة لمصر ويفتح آفاق الاعتماد على مستلزمات الإنتاج المحلية، ومن ثم تطوير قطاع الصناعة والأعمال الذي يعد بمثابة المستقبل التنموي لمصر.

ويشمل مشروع “حياة كريمة” عدة محاور ومنها: المرحلة الأولى من المشروع التي تشمل 52 مركزًا، بما فيها 1500 قرية و10611 من تطوير البنية التحتية، وتحقيق التمكين الاقتصادي، وتعزيز التدخلات الاجتماعية وتنمية الانسان، وشمل المشروع أيضا تطورات كبيرة ومنها:

 وتطوير القطاع  الصحي من مستشفيات ووحدات صحية ونقاط إسعاف، وكذلك قطاعات الكهرباء، والتعليم، والاتصالات، والصرف الصحي ومياه الشرب ومحطات المعالجة والتنقية والري وتبطين الترع، والغاز الطبيعي، والطرق ومجمعات الخدمات الحكومية، والشباب والرياضة، والزراعة، وخدمات التضامن الاجتماعي من محو الأمية وتأهيل ذوي الهمم وتجهيز العرائس وتوفير سكن كريم، فضلًا عن التأهيل المهني وإنشاء المجمعات الصناعية والزراعية وتدوير المخلفات وانشاء مشروعات صغيرة ومتناهية الصغر.

حيث يهدف المشروع إلى مجموعة كبيرة من التطورات في كافة جوانب تفاصيل الحياة الريفية وتحقيق خدمات كثيرة جدًا لجميع المواطنين، وتبذل الدولة جهدًا كبيرًا لمشروع حياة كريمة وذلك لإنهاء مراحل المشروع في أقصر مدة زمنية ممكنة، وبالتحرك على نطاق واسع في إطار من الجهد الجمعي المتكامل بين مؤسسات الدولة، والقطاع الخاص، والمجتمع المدني، وشركاء التنمية.

عاجل