رئيس التحرير
محمود المملوك

مصطفى عبيد: متفائل بحركة الترجمة في مصر

مصطفى عبيد
مصطفى عبيد

قال الكاتب والمترجم مصطفى عبيد: إن حركة الترجمة في مصر متسعة، لكنها ليست بالقيمة المفترضة كما كان عليه الأمر بالماضي.

وأضاف في حديث لـ "القاهرة 24"، بعض التقنيات التكنولوجية يمكن ترجمة بعض الكتب من خلالها، لكن هناك حاجة لمترجم، يترجم روح النص، أي يشعر بالنص ويعيد صياغته باللغة العربية، ويقدم ترجمة واعية شاملة ملمة بكل التفاصيل التي تغيب عن المتلقي.

 

وأشار إلى أن بعض الروائيين، يترجمون بعض الأعمال رغم أن أسلوبهم ولغتهم في الكتابة العربية أفضل، مضيفا الترجمة ليست حكرا على أحد، وأنا متفائل بحركة الترجمة في مصر في الفترة المقبلة، لأن هذا الزخم يصب في صالح الترجمة.

وكان الكاتب مصطفى عبيد فاز، مؤخرًا، بجائزة معرض القاهرة الدولي للكتاب لترجمته كتاب "توماس راسل مذكرات حكمدار القاهرة"، وأهدى فوزه بالجائزة إلى روح الراحل الدكتور شاكر عبد الحميد وزير الثقافة الأسبق.

عاجل